اخترنا لكم

أين كان البرازاني من هذا الفساد؟

أكد القيادي في حركة التغيير محمود الشيخ وهاب، الثلاثاء، ان المشروع الاصلاحي الذي أعلن عنه رئيس حكومة اقليم كردستان ما هو الا دعاية انتخابية، فيما تساءل، اين كان بارزاني من حالات فساد اشار اليها.
وقال وهاب في حديث لبغداد اليوم ان “الجميع يعلم بأن هنالك الاف من الاشخاص يأخذون رواتبا تقاعدية وهم عبارة عن اسماء فضائية وليس لها وجود”، متسائلاً “هل يستطيع بارزاني ايقافها؟”.
وأضاف وهاب ان “الحزب الديمقراطي يدفع رواتب لأنصاره وإذا ما قطعها فالجميع يعلم بأن اصوات الحزب ومقاعده ستتراجع في الانتخابات”.
وأشار القيادي الى ان “الاصلاح عبارة عن دعاية انتخابية ومحاولة لتهدئة الشارع خاصة بعد الاحتجاجات الاخيرة في السليمانية”، مضيفاً “اين كان رئيس الحكومة من كل هذا الفساد والذي يعرف به شخصياً؟”.

السابق
العبادي يصدر اوامر مشددة بخصوص اطلاق العيارات النارية
التالي
يالفيديو …اهم الانجازات التي تحققت منذ تولي العبادي رئاسة الحكومة.

اترك تعليقاً