العرب والعالم

إيران تتحدث عن اعتراف أمريكي قريب بأمر يخص قصف قاعدة عين الأسد

قال الجيش الإيراني، يوم الجمعة، إنه مستعد للوقوف في وجه أمريكا، حتى تدميرها بشكل نهائي.

جاء ذلك في تصريحات للمتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة الإيرانية، العميد أبو الفضل شكارجي، في كلمة ألقاها خلال الاحتفال بذكرى شهداء مدينة بهارستان في محافظة “أصفهان”، مساء اليوم الجمعة.

وصرح المتحدث الرسمي باسم الجيش الإيراني، بأن القوات الأمريكية تكبدت خسائر فادحة في هجوم القوات الإيرانية على قاعدة “عين الأسد” العسكرية، وسوف تعترف بهذه الخسائر في الأيام المقبلة.

وقال شكارجي “لقد تكبدوا خسائر فادحة في هجومنا على عين الأسد، وسوف يعترفون بهذه الخسائر في الأيام المقبلة، ولا يمكنهم إخفاء الخسائر الفادحة التي تكبدوها”.

وتابع المتحدث باسم الجيش الإيراني قائلا “نحن لا نريد قتل الناس، وأردنا أن نجعل أمريكا تدرك أننا لسنا مثل البلدان الأخرى”.

واستدرك بقوله “نحن لا نوقف طاولة المفاوضات فقط، بل مستعدون للوقوف أمام أمريكا حتى تدميرها بشكل نهائي”.

وتشهد العلاقات الأمريكية الإيرانية توترا وتصعيدا، وذلك على خلفية انسحاب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقع عام 2015 مع طهران، ثم بعد الهجوم الذي وقع على ناقلتي نفط في خليج عمان، إذ حملت واشنطن طهران مسؤولية هذا الهجوم بينما نفت إيران الاتهامات.

بالإضافة إلى تنفيذ الولايات المتحدة الأمريكية، يوم 3 كانون الثاني الماضي، وبأمر من ترامب، عملية عسكرية جوية قرب مطار بغداد أسفرت عن اغتيال، قائد “فيلق القدس” المسؤول عن العمليات الخارجية في الحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني، ونائب قائد الحشد الشعبي العراقي، أبو مهدي المهندس، ومرافقيهما.

وردت عليه طهران بهجوم صاروخي استهدف فيه القوات الأمريكية في قاعدتي “عين الأسد” في الأنبار و”حرير” في أربيل.

السابق
قيادي في تحالف الحلبوسي :السحل أقل واجب لكل الإسلام السياسي
التالي
الصدر يدرس سحب دعمه لعلاوي

اترك تعليقاً