العرب والعالم

إيران: سنرد على اي تهديدات من جانب بعض أعضاء “أوبك”

قال وزير النفط الإيراني، بيجن نامدار زنكنة، الخميس، إن بلاده سترد على أي “تهديدات” من جانب دول أعضاء في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، دون تسمية دول بعينها.

جاء ذلك في تصريحات لموقع وزارة النفط الإيرانية على الإنترنت (شانا)، بعد اجتماع زنكنة مع أمين عام أوبك، محمد باركيندو، في طهران.

وأوضح زنكنة: “إيران عضو في أوبك لمصالحها فقط، وإذا أراد بعض أعضاء المنظمة تهديدها، فلن تترد في الرد عليهم”، دون مزيد من التفاصيل عن ماهية تلك التهديدات.

وأضاف أنه ذكر لباركيندو أن “أوبك مهددة بسبب التصرفات الأحادية من جانب بعض الأعضاء ومن المرجح أن تنهار هذه المنظمة.”

ولفت إلى أنه تبادل وجهات النظر مع باركيندو حول “سوق النفط والتحديات وهشاشة السوق”.

ويبدأ الخميس، سريان قرار أمريكي يقضي بإلغاء إعفاءات شراء النفط الإيراني لـ8 دول.

وكانت السعودية والامارات أعلنت استعدادهما لتعويض سوق النفط بالإمداد اللازم بعد قرار واشنطن بمنع تجديد الإعفاءات للدول المستوردة للنفط الإيراني.

وقال زنكنة، الأربعاء، إن استخدام النفط كسلاح سيؤدي إلى زوال منظمة البلدان المصدرة للنفط ( أوبك) وانهيارها.

وحسب بيانات (أوبك)، انخفض إنتاج النفط الإيراني إلى 2.69 مليون برميل يومياً الشهر الماضي، من 3.8 ملايين برميل في مارس/آذار 2018، بسبب عقوبات طالت صناعة النفط خلال نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي. 

ومؤخراً، هددت إيران، بإغلاق مضيق هرمز، الممر المائي الحيوي لشحنات النفط العالمية، فيما يبدو أنه رد على التحرك الأمريكي لإنهاء الإعفاءات من صادرات النفط الإيرانية.

السابق
نائبة عن تحالف “سائرون” تصدر توضيحاً بعد وصفها جنوب البلاد بـالمتخلف
التالي
طقس العراق:أمطار رعدية في بعض المناطق

اترك تعليقاً