اخترنا لكم

“اجتثاث البعث”: الرياض دعت 250 شخصية عراقية لزيارتها وهذا مضمون مخططها

حذرت اللجنة الشعبية لإجتثاث البعث، الاثنين، من مخطط شرعت بتنفيذه السفارة السعودية لدى بغداد، قائلة إنها “وجهت دعوات لـ250 شخصية مدنية ودينية وعشائرية لزيارة المملكة السعودية”، وفيما طالبت الحكومة العراقية برصد هكذا نشاطات والتعامل معها بشكل جدي وفوري من خلال توجيهات الامنية، تحدث مراقبون عن ان هذه الخطوة تأتي لتحشيد المملكة صفوفها قبيل الانتخابات النيابية لبسط نفوذها.

وقالت اللجنة الشعبية في بيان تابعته سكاي برس، انه “تحذر العراقيين من زج انفسهم في هكذا تعاملات ونشاطات مشبوهة يقوم بها جهاز المخابرات السعودية تحت واجهات اجتماعية او تجارية او دينية لا يمكن أن نحسن الظن بنواياها الحقيقية”، داعية ، كذلك الحكومة الى “رصد هكذا نشاطات والتعامل معها بشكل جدي وفوري من خلال توجيه الاجهزة الامنية العراقية لمتابعتها ووضع الخطط اللازمة لمواجهتها”، فيما طالبت ايضا بإن “تضع في اجندتها التعويضات الواجب على المملكة العربية السعودية ان تدفعها الى عوائل ضحايا الارهاب في العراق الذين فقدوا ابناءهم جراء التفجيرات الانتحارية التي قام بها الارهابيون السعوديون منذ عام ٢٠٠٤ الى يومنا هذا”، بحسب البيان.

إلى ذلك، عد مراقبون ان خطوة الرياض تأتي لتحشيد صفوف اتباعها من بقايا النظام السابق والحركات الجهادية مع الاحزاب السياسية التي تعتبر المملكة مرجعاً لها، في خطوة تأتي قبل اشهر من إجراء الانتخابات النيابية، معتبرين إن الاتفاقيات التي ابرمت بين حكومتي بغداد والرياض، قد تعطي فسحة لإعادة هذه التنظيمات للواجهة بمسميات اخرى.

من جهته، قال السفير السعودي عبد العزيز الشمري، ان “التقارب السعودي العراقي وانفتاح الجانبين على أعلى المستويات سينعكس بشكل إيجابي على الشعبين السعودي والعراقي، والذي سيتمثل بفتح مبنى جديد للسفارة على مستوى عالً وقنصلية للملكة في مدينة النجف العراقية”، ويستطرد بالقول، ان “القنصلية ستُفتتح خلال الشهرين المقبلين وستكون ملائمة مع طبيعة المدينة الدينية وعلى تواصل تام ووفاق مع العوائل الدينية في المدينة”.

السابق
الساسة الفاسدون في العراق يرفعون صوتهم عالياً لمحاربة الفساد.. وهذا الثلاثي اكبر المتهمين به
التالي
لهذه الأسباب البرلمان يتجه لتأجيل الانتخابات

اترك تعليقاً