العرب والعالم

اردوغان: ما يعيشه العراق وسوريا هو بسبب دعم الاتحاد الاوروبي للارهابيين

صرح الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان، الاحد في كلمة ألقاها في اجتماع لحزب “العدالة والتنمية” الحاكم في مدينة أغري ان “المشاكل التي نعيشها في العراق وسوريا كانت بسبب ازدواجية المواقف الأوروبية ودول أخرى”، مشيراً إلى أنّ “الاتحاد الأوروبي لم يف بالتزاماته تجاه اللاجئين، فيما كان يدعم الإرهابيين”.

وأشار إلى أنّ “بعض الدول قامت بأمور لا تليق بها وكانت هي السبب في الإخلال بحقوق التحالف بيننا وبين دول أخرى”.

واضاف أنّنا “سنقف صامدين بكافة قوانا لمواجهة كلّ الذين يحاولون استهداف بلادنا”، مشدّداً على “أنّنا لا نعترف بدولة أخرى داخل دولتنا، ولا نعترف بتنظيم مواز ولا بدولة أخرى نحن وطن واحد، ولن نسمح بأن يستهدف وطننا من قبل أي شخص أو أي جهة”.

وتابع ان “أميركا تحاول تركيعنا وتحاكمنا في محاكم افتراضية ولكن لن يستطيعوا إركاعنا بهذه المخطّطات الفاشلة”، وفيما اكد ان “تركيا لن تقع في فخّ التفريق بين شعبها، والسبب في ذلك هو الوقفة الحازمة ضد الإرهاب”، شدد على “أنّنا لا نفرق بين الأتراك والأكراد نحن نتعامل مع شعبنا بسواسية”.

واردف أنّ “حزب العمال الكردستاني (بي كا كا) الإرهابي لا علاقة له بإخوتنا الأكراد ولا يمكن لهذا التنظيم أن يمثّلهم فالأكراد لا يحتاجون إلى إرهابيين لتمثيلهم”، لافتاً إلى أنّ “بي كا كا وغيره من التنظيمات الإرهابية لا تعمل لأجل أخوتنا الأكراد بل هي دمى في يد قوى خارجية”، ورأى أنّ “الدول التي تستغل التنظيمات الإرهابية سترميها بعد أن تنتهي مهمتها”.

واوضح اننا “دافعنا عن إخوتنا الأكراد في سوريا وطالبنا (الرئيس السوري) بشار الأسد عندما كان يحكم سوريا ألا يفرق بين الأكراد وبين بقية السوريين”.

ولفت الرئيس التركي إلى أنّ “شمال العراق عندما وصل إلى مرحلة متطورة كان ذلك بفضل الدعم التركي لهم لكنّهم لم يستشيروا تركيا بشأن الاستفتاء”، مبينا أنّ “حلفاءنا سيكسبون الكثير، أمّا أعداؤنا سيفقدون كثيراً، ونحن ندعم الدول التي تمد يد السلام لنا”

السابق
لقاء سري بين المالكي وصهر ترامب في بغداد !
التالي
“الغارديان” : ترامب عار على أميركا

اترك تعليقاً