رئيسية

“اغتيال” مسؤول بــ “حزب بارزاني” قد يمهد لفتنة بين الكرد

ذكرت تقارير إعلامية، امس، إن مسلحين أطلقا النيران على مسؤول في الحزب الديمقراطي الكردستاني “حزب مسعود بارزاني”، مما قد يفتح النار أمام فتنة كبيرة في محافظة كركوك .

وبحسب وسائل الاعلام، مساء امس، فإن مسلحين اثنين يستقلان دراجة نارية، أطلقا وابلا من الرصاص على “جبار عارف رشيد” مسؤول منظمة المصلى للحزب الديمقراطي الكردستاني في محافظة كركوك.

وأكدت مصادر أن “المسؤول الكردي سقط في الحال، وفر المسلحان إلى جهة غير معلومة، وتم نقله إلى مستشفى آزادي بإصابات بالغة أدت إلى مصرعه فور وصوله”.

تأتي عملية الاغتيال وسط أجواء متوترة بين الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني، وهو ما قد يهدد بتأزم المواقف في كركوك خاصة أن عملية الاغتيال تأتي في ظل محاولات لتشكيل حكومة كردستان.

السابق
صحيفة بريطانية: ترامب لا يدري ماذا يفعل في الشرق الأوسط
التالي
دعوات لاخراج القوات الاميركية من العراق

اترك تعليقاً