اخترنا لكم

الأمنية النيابية تؤكد صواب نهج العبادي

اعتبر النائب اسكندر وتوت، ‏الاثنين‏، 05‏ آذار‏، 2018 ان بقاء القوات الأمريكية في العراق، يجب ان يستمر لحين القضاء على خطر تنظيم داعش بصورة كاملة.
في الجانب المقابل، اكد وتوت لـ”المسلة” على ان وضع سقف زمني لسحب كل القوات الأجنبية من البلاد، سيوضح الأمور حتى بالنسبة لأولئك الذين يعترضون على بقاء القوات الأجنبية في العراق.
وشدد وتوت على ان “تنظيم داعش الارهابي ما زال يشكل خطرا ً حقيقيا على بعض المدن العراقية المحررة، ما يتطلب جهدا ً أمنيا واستخباراتيا، و ان القوات الأمريكية تمتلك أجهزة استخباراتية متطورة لا تمتلكها اي دولة في العالم، ونحن بحاجة الى هذه الأجهزة، بالإضافة الى طيرانهم الحربي”.

العلاقات الخارجية
على صعيد آخر، قال وتوت، أن زيارة أية شخصية رسمية سعودية للعراق ستعزز العلاقات بين البلدين، فيما أكد عدم امتلاكه معلومات عن وجود دعوة عراقية بهذا الخصوص.
وقال وتوت في حديث لـ”المسلة”، إن “زيارة أية شخصية رسمية سعودية للعراق، سواءً كان الملك أو ولي عهده ستعزز العلاقات الايجابية بين البلدين، رغم الخلافات التي نتجت للمواقف السعودية السابقة”.
وأضاف إن “مناقشة الملف الإيراني أو العلاقة بين الرياض وطهران، خلال هذه الزيارة، أمر لا مانع منه حيث سيعود بمنفعة للمنطقة برمتها، التي تحتاج إلى الاستقرار عن طريق بناء العلاقات والتسامح والتفاهمات”.
وأوضح قائلاً: “ليست لديّ معلومات مؤكدة عن وجود دعوة رسمية من العراق للملك السعودي وإنما سمعتها من وسائل الإعلام”.
وكشف مقرر لجنة العلاقات الخارجية البرلمانية، النائب حسين شويرد، الخميس، إن “معلومات تفيد بزيارة يجريها وفد سعودي رفيع المستوى إلى العراق خلال الأسابيع المقبلة، ولا نعرف من يضم الوفد”.
وتوّقع عضو ائتلاف الوطنية حيدر الملا، الخميس، زيارة مرتقبة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى بغداد، معتبرا أن هذه الزيارة هي تجسيد للامتداد العروبي للعراق، فيما أفادت مصادر حكومية مطلعة لـ”المسلة” أن “لا أنباء مؤكدة على زيارة بن سلمان إلى العراق”.
المسلة

السابق
الإمارات ضغطت على ترامب من أجل الإطاحة بوزير الخارجية الأميركي
التالي
الدول التي توفر العيش الأفضل لمواطنيها

اترك تعليقاً