العراق

الاحزاب الكوردستانية في كركوك تتحرك تمهيدا للانتخابات التشريعية المبكرة

 أعلن الاتحاد الوطني الكوردستاني يوم الاربعاء ان الاحزاب الكوردستانية في محافظة كركوك ستشرع في عقد لقاءات، واجتماعات مع باقي المكونات بالمحافظة تمهيدا للتوصل الى تفاهمات بشأن الانتخابات التشريعية المبكرة المزمع اجراؤها في منتصف العام المقبل.

وقال مسؤول مكتب تنظيم الاتحاد الوطني في كركوك محمد عثمان في مؤتمر صحفي مشترك عقده اليوم مع ممثلين عن المجلس العربي، إن “هناك تفاهما جيدا مع المجلس اذ يتعين ان نضع حجر اساس للوئام في هذه المحافظة”.

واضاف ان “الجانبين متفقان على ان تتم ادارة هذه المحافظة بمشاركة الجميع وينبغي ان نعمل معا في حل المسائل المتعلقة بكركوك”، مردفا بالقول ان “اننا قد جربنا السبل كافة ولم يتسطع اي طرف منا ان ينفرد في ادارة المحافظة”.

وزاد عثمان بالقول انه “يجب ان نعمل على ملف الانتخابات، والتوازن، والاشتراك في السلطة، وملف الخدمات وكذلك ناقشنا مواضيع عدة ونأمل ان يكون هذا اللقاء فاتحة خير”.

وتابع المسؤول الحزبي بالقول ان “الاحزاب الكوردستانية ومن الان وصاعدا ستشرع بعقد اجتماعات اخرى مع المجلس العربي، وستسعى الى لقاءات مماثلة مع المكونين التركمان والمسيحيين لاننا توصلنا الى قناعة تامة بانه يمكننا ادارة المحافظة سوية”.

من جهته قال ممثل المجلس العربي في كركوك حاتم الطائي خلال المؤتمر ان “هذا الاجتماع ليس اول اجتماع وليس اخر اجتماع وهو يهدف الى حل جميع مشاكلنا وبالأخص الخلافات المعتقلين والمغيبين”.

وذكر “تحدثنا بخصوص مشاكل الانتخابات وقناعتنا ان مصلحة كركوك فوق كل شيء، ومن الضروري التدقيق في سجل الناخبين لكي لا يحصل اي غش وان يكون كل شيء قانونيا اضافة الى ان هناك لجنة برئاسة مجلس الوزراء بخصوص المعتقلين المغيبين”.

واستطرد الطائي بالقول ان “قوات البيشمركة هي جزء من المنظومة العسكرية والامنية لمحافظة كركوك لكن بشرط ان يكون هذا التنسيق بعيد عن داخل المحافظة، وان يكون في اطراف المحافظة”، منوها الى ان “القوة الاتحادية هي تمثل جميع الاطياف الكورد والعرب والتركمان”.

السابق
بين مصالح الميليشيات ووعد الكاظمي.. وضع خطير في العراق
التالي
“المالية”: الحكومة ستواجه صعوبة بتأمين الرواتب

اترك تعليقاً