العراق

الاغلبية البرلمانية ستصوت لرئيس جمهورية غير مشارك بالاستفتاء !

كشف النائب عن تحالف “البناء” حنين قدو، الخميس (27 أيلول 2018)، ان هناك أغلبية برلمانية ستصوت على رئيس جمهورية جديد، غير مشارك في استفتاء انفصال اقليم كردستان.
وقال قدو، في حديث ، ان “من دعا الى الاستفتاء ومن ايده ومن شارك بالاستفتاء، فهو الان ما زال يؤمن بالاستفتاء والانفصال، ولذلك، يجب اختيار شخصية وطنية عراقية من المكون الكردي تؤمن بوحدة العراق”.
وبين قدو، أن “اعضاء مجلس النواب بعيدون عن الاتفاقات وغير ملزمين بها، ونغلب المصلحة العامة على اي اتفاقات سياسية”، مشيراً إلى أن “النواب الان على درجة عالية من الوعي”.
ولفت قدو إلى أن “على رؤساء الكتل السياسية وضع المصلحة العامة فوق كل شيء، وهي الحفاظ على وحدة العراق”، مؤكدا أن “غالبية النواب من مختلف القوى السياسية سيصوتون الى شخصية مستقلة كردية لم تشارك في الاستفتاء او تدعمه”.
وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون، سعد المطلي، قد أعرب (الأربعاء 26 أيلول 2018)، عن مخاوفه من تولي احدى الشخصيات الداعمة لاستفتاء انفصال كردستان لمنصب رئاسة الجمهورية، وتهديد وحدة البلاد.
وقال المطلبي في حديث لـ (بغداد اليوم)، ان “جميع الاسماء التي طرحها الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني بما فيهم فؤاد حسين هم، من الشخصيات التي دعمت وروجت وشاركت في استفتاء الانفصال وتقسيم البلاد”.
ولفت الى أن “القوى السياسية طالبت نيجيرفان بارزاني خلال زيارته الى بغداد، بتقديم برنامج لرئاسة الجمهورية يضمن وحدة العراق وسيادته وعدم استغلال المنصب لإكمال مشروع التقسيم”.
وأكد النائب عن تحالف الفتح، عبد الحسين الزيرجاوي، ان جلسة البرلمان المقرر انعقادها (اليوم) الخميس، ستحسم ملف اختيار رئيس جمهورية العراق.
وقال الزيرجاوي في حديث ، ان “الكتل السياسية طلبت من القوى الكردية حل مشاكلهم وتقديم مرشح واحد لرئاسة الجمهورية في جلسة مجلس النواب المقبلة”.
واضاف الزيرجاوي، ان “جلسة النواب يوم الخميس ستكون حاسمة بشأن انتخاب رئيس الجمهورية”، مبينا ان “القوى الشيعية لم تتفق لغاية الان على انتخاب مرشح معين”.
وتابع، ان “الجميع بانتظار تقديم المرشح بعد اتفاق الحزبين الكرديين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني، لحسم الملف في الجلسة المقبلة”.
وكان رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، أعلن من داخل الجلسة التي عقدها البرلمان برئاسته، الثلاثاء (25 أيلول 2018)، تحديد يوم 2 تشرين الأول المقبل موعدا نهائيا لانتخاب رئيس الجمهورية.
يشار الى ان أبرز المرشحين لمنصب رئاسة الجمهورية، هم عن الاتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح، وعن الحزب الديمقراطي الكردستاني فؤاد حسين، إضافة الى سردار عبد الله وهو مرشح مستقل، وسروة عبد الواحد النائبة السابقة، وعمر البرزنجي سفير العراق بالفاتيكان.

السابق
من حاول احراق البصرة؟
التالي
النصر : العبادي مرشحاً وحيداً لرئاسة الوزراء

اترك تعليقاً