رئيسية

تصدعات في التيار الصدري

لا تزال الخلافات غير المسبوقة تضرب بجذورها في التيار الصدري بعد استياء قادة داخل التيار من تحريض زعيمهم مقتدى الصدر لأنصاره ضد رجال الأعمال المقربين منه وانقلابه عليهم.

وبعد ليلة دامية شهدت احتجاجات وإصابة ووقوع قتلى في النجف أمام مولات تجارية لقيادات في التيار الصدري اتهمهم الصدر بالفساد، قالت تقارير إعلامية الخميس 16 آيار / مايو 2019، نقلا عن من وصفته بالمصدر المطلع ، إن 7 من قيادات التيار قد انشقوا من التيار الصدري بعد قائمة “الفاسدين” الأخيرة التي أصدرها الصدر.

تأتي تلك الانشقاقات والاستقالات وفق المصدر، ردا على ما قالوا إنها تجاوزات للصدر الذي ظن أنه يتحكم في الجميع وأنه صاحب الحق في اتهام أي شخص بالفساد دون أدلة مؤكدين أنهم سيعملون ضده وكشف مزاعمه أمام العراقيين، ومن أبرز المنشقين ناجي المرياني قائد سرايا السلام في البصرة، والذي ترك “السرايا:، معلنا استقالته منها بشكل نهائي.

وشملت القائمة التي أعلنها الصدر واتهمهم بالفساد معاونه الجهادي أو دعاء العيساوي وأسماء أخرى ذات نفوذ مالي

السابق
بدر تكشف الجهات التي تهدد القواعد الاميركية في العراق
التالي
طقس العراق للأيام المقبلة

اترك تعليقاً