العراق

الحكومة الاتحادية ستعلن يوم غد تسلمها جميع المنافذ الحدودية في إقليم كردستان.

كشفت الهيأة العامة للمنافذ الحدودية، اليوم الاحد، أن الحكومة الاتحادية ستعلن يوم غد تسلمها جميع المنافذ الحدودية في إقليم كردستان. وقال مدير قسم العلاقات والاعلام في هيأة المنافذ الحدودية العقيد محمد الشويلي، في تصريح خاص لـ(بغداد اليوم)، إن “وزير الداخلية قاسم الاعرجي سيعقد، يوم غد الاثنين مؤتمر سيعلن من خلاله تسليم جميع المنافذ الحدودية للحكومة الاتحادية والتي كانت تدار من قبل حكومة كردستان”. وأضاف الشويلي، أن “المؤتمر سيعقد بحضور جميع مدراء المنافذ الحدودية بالعراق”. وتشهد العلاقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان توترا كبيرا، بعد إجراء الأخير استفتاء على الانفصال في الخامس والعشرين من أيلول الماضي 2017، ما دفع رئيس الحكومة حيدر العبادي إلى فرض إجراءات عدة بينها إيقاف الرحلات الدولية في مطاري أربيل والسليمانية، ومطالبة الإقليم بتسليم المنافذ الحدودية البرية كافة. ووجه القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، في (16 تشرين الأول 2017)، القوات الأمنية بفرض الأمن في محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها، حيث تمكنت القوات الاتحادية من فرض الامن والانتشار في جميع مناطق كركوك والمتنازع عليها في ديالى وصلاح الدين ونينوى.

السابق
تيران وصنافير .. خط للتطبيع بين السعودية و”إسرائيل”
التالي
ساسة كردستان يبحثون 3 خيارات للرد على تمرير الموازنة..

اترك تعليقاً