العرب والعالم

الدفاع الإيرانية تؤكد مقتل العالم النووي محسن فخري زاده بهجوم مسلح

أعلنت وزارة الدفاع الإيرانية، الجمعة، وفاة رئيس مركز الأبحاث والتكنولوجيا في الوزارة محسن فخري، إثر تعرضه لمحاولة اغتيال، نُقل إثرها إلى المستشفى.

وأكدت الوزارة في بيان لها، (27 تشرين الثاني 2020)، أن “عناصر إرهابية مسلحة هاجمت ظهر الجمعة، سيارة تقل محسن فخري زاده رئيس مركز الأبحاث والتكنولوجيا بوزارة الدفاع”.

واضافت أنه “أثناء الاشتباك بين فريقه الأمني والإرهابيين، أصيب السيد محسن فخري زاده بجروح خطيرة ونقل إلى المستشفى. وللأسف لم ينجح الفريق الطبي في إحيائه، ومنذ دقائق قليلة نال هذا المدير والعالم بعد سنوات من الجهد والنضال درجة الشهادة الرفيعة”.

وأفادت وسائل إعلام ايرانية، الجمعة، بتعرض العالم النووي الإيراني محسن فخري، إلى محاولة اغتيال قرب العاصمة طهران.

وبحسب وكالة “فارس”، (27 تشرين الثاني 2020)، فإن “العالم النووي محسن فخري زاده تعرض لمحاولة اغتيال بعملية تفجير وإطلاق نار في ابسرد بمنطقة دماوند قرب العاصمة طهران مساء اليوم الجمعة”.

وبحسب الوكالة، فإن “الجهود جارية لعلاج فخري زاده والمصابين الآخرين”.

وأشارت إلى أنه “سمع صوت انفجار في شارع مصطفى الخميني في مدينة أبسرد قبل ان يجري تبادل اطلاق نار استهدف سيارة”.

واوضحت، “مقتل ثلاثة أو أربعة أشخاص قيل انهم من الإرهابيين”، لافتة الى “وجود جثتين في عيادة أبسرد وان سرير فخري زاده مليء بالدماء”.

السابق
ائتلاف النصر يلوح بمقاطعة الانتخابات المقبلة
التالي
ارتفاع حصيلة الاشتباكات بين انصار التيار الصدري ومتظاهرين في ساحة الحبوبي في الناصرية

اترك تعليقاً