العراق

الديمقراطي الكردستاني: الكرد يرفضون تعدد الدوائر بقانون الانتخابات

أكد عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني، شيرزاد حسن، الخميس (03 أيلول 2020)، أن الاجتماعات التي عقدها رئيس اقليم كردستان نيجيرفان بارزاني مع المسؤولين العراقيين وعلى رأسهم رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ستكون لها انعكاسات إيجابية، فيما أشار إلى رفض الكرد لتعدد الدوائر بقانون الانتخابات.

وقال حسن في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن “نقاشات بارزاني مع الكاظمي والمسؤولين الآخرين، ركزت على جميع الملفات التي تخص وضع الإقليم والعراق بشكل عام، وستمهد الطريق لاتفاق قريب بين بغداد وأربيل يخص القضايا المالية والنفط وإدارة المنافذ الحدودية”.

وبما يخص قانون الانتخابات، أضاف حسن، أن “موقف الكرد واضح هو رفض قانون تعدد الدوائر في الوقت الحالي، لأنه يتسبب بأزمة كبيرة، بسبب عدم وجود تعداد سكاني حتى الآن، فضلاً عن المشاكل الموجودة في المناطق المتنازع عليها، لذلك طرح بارزاني هذا الموضوع على المسؤولين”.

وأشار إلى أن “هناك تحسناً نوعياً في العلاقات بين بغداد وأربيل، والزيارة الأخيرة لبارزاني ستسرع بإنجاز اتفاقات تخص القضايا الاقتصادية والأمنية، وهذه الرغبة موجودة لدى قادة الكتل السياسية أيضا، وقريبا سيكون وفد اقتصادي رفيع المستوى في بغداد لاستكمال تلك القضايا”.

وأمس الأربعاء، زار رئيس إقليم كردستان، نيجرفان بارزاني، العاصمة بغداد، تزامناً مع قدوم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، فيما عقد بارزاني اجتماعاً مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، وآخر مع رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي.

وبحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي للكاظمي عقب لقائه بارزاني، فإن “اللقاء جرى خلاله بحث الملفات المهمة التي من شأنها أن تعزز التكامل والتعاون بين مؤسسات الدولة في كل من الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم، ضمن إطار المبادئ والعمل الذي رسمه الدستور”.

وأضاف، أنه “جرى التطرّق الى الجهود الوطنية لمكافحة جائحة كورونا، وكذلك الجهود المستمرة والتنسيق لمكافحة خلايا داعش النائمة، وملاحقة فلول الإرهاب الذي لا مكان له على أرض العراق، إذ جرى التأكيد على أهمية الدور الذي تؤديه قوات حرس الإقليم البيشمركة كجزء متكامل من المنظومة الأمنية العراقية”.

من جانبه أعرب بارزاني بحسب البيان، عن “تفاؤله بالخطوات المتخذة من أجل تعزيز آليات العمل المشترك بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية”، مشدداً على أن “الكرد يعتزون بعراقيتهم، وأنهم عازمون على إدامة العمل من أجل استقرار العراق وأمنه وسيادته”.

وأكد بارزاني “اعتزاز إقليم كردستان بالدور الذي بدأ العراق بتمثيله على الصعد الإقليمية والدولية، وفي ضوء الزيارات المتبادلة على أعلى المستويات بين العراق والدول الصديقة، والتفاهمات الأساسية لما فيه مصلحة العراق والأمن والاستقرار الإقليمي”.

السابق
الفيلي: ماكرون ناغم الفصائل المسلحة من بيروت إلى بغداد وجاء ليستفيد اقتصاديا
التالي
الجبهة العربية في كركوك تطالب بإخضاع مناطق بالمحافظة لسيطرة القوات الاتحادية

اترك تعليقاً