العرب والعالم

الرد الإيراني على العرض الأمريكي الجديد للتفاوض

شكك محمد جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، الجمعة، 21 أيلول 2018، بجدية الولايات المتحدة الأمريكية، حول مساعيها لإبرام معاهدة جديدة مع طهران.
وأكد ظريف بأن الولايات المتحدة لا يمكنها أن تسعى للتفاوض على معاهدة جديدة مع طهران، في الوقت الذي انتهكت فيه التزاماتها بالانسحاب من الاتفاق النووي الذي أبرم العام 2015.
وأضاف المسؤول الإيراني، في تغريدة عبر موقع تويتر، بأن أمريكا تصف الاتفاق النووي بأنه اتفاق بين حكومتين، وتزعم أنها تسعى لإبرام معاهدة، هذا خطأ، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن واشنطن انتهكت التزاماتها، أيضًا يبدو أنها تدعو للسلام صوريًا فحسب.
وكانت الولايات المتحدة، عرضت على إيران، مفاوضات جديدة، تشمل برنامجها للصواريخ الباليستية وبرنامجها النووى، وفق رويترز.
وبحسب برايان هوك، مبعوث الولايات المتحدة الخاص بشأن إيران، فإن الاتفاق الجديد الذي تأمل أمريكا إبرامه مع إيران لن يكون اتفاقًا شخصيًا بين حكومتين مثل الاتفاق الأخير، مشيرًا إلى مساعي إبرام معاهدة.

السابق
مجتهد :القلق والرعب الذي يعيشه ابن سلمان تضاعف في الشهور الأخيرة
التالي
الحشد الشعبي يكشف موقع” الامارة النائمة” لداعش

اترك تعليقاً