العراق

الصحة العراقية تحذر من ان السلالة الجديدة تفتك بفئات عمرية مختلفة

حذرت وزارة الصحة العراقية، يوم الاثنين، من شدة خطورة السلالة المتحورة الجديدة لفيروس كورونا قياساً بنظيرتها الأولى، مبينة أن هذه السلالة لا تستثني عمراً معيناً وقد ظهرت في الأطفال أيضاً.

وقال الناطق باسم الوزارة سيف البدر في تصريح لصحيفة الصباح الحكومية ؛ إن “السلالة الجديدة تمتاز بقدرة على إصابة فئات عمرية لم نعهدها في السلالة القديمة، كالأطفال والشباب بشكل عام”، مبيناً أن “الفحوصات تجرى على جميع الفئات التي تظهر عليها أعراض الاصابة، ولا صحة لما يتداول عن عدم وجود مسحة للأطفال في المؤسسات المختصة، فإن الإجراءات والتشخيص لا تختلف عن السلالة القديمة”.

وأضاف البدر؛ أن “المؤسسات تعمل على مدار الساعة لاستقبال المرضى وتقديم المساعدة، سواء بطلب مباشر أو غير مباشر”، مطمئنا المواطنين أن “جميع الملاكات الطبية والصحية التابعة لوزارة الصحة، أنهت الإجراءات اللازمة لمجابهة الوباء واستقبال المصابين، وفقاً لمعايير منظمة الصحة العالمية، وقد شهدنا ازديادا في حالات الشفاء وانخفاضا بعدد الوفيات”.

وفي ما يتعلق بلقاح فايزر وكيفية توزيعه، أوضح البدر أن “وزارة الصحة ستعلن منافذ التوزيع في دوائر الصحة في بغداد والمحافظات، فإما أن تكون في المستشفيات العامة أو مراكز الرعاية الصحية الأولية، وبحسب نوع اللقاح”.

من جانبه، أكد مدير قسم تعزيز الصحة في وزارة الصحة هيثم العبيدي أن “السلالة الجديدة لكورونا، فيها خطورة على الأطفال، وشهدنا خلال اليومين الماضيين وفيات لدى الاطفال و بأعمار صغيرة أقل من سنة، بإصابات وخيمة تؤدي الى تلف في الرئة، كما شهدنا وفاة طفل وتدهور حالته خلال ساعة في غرفة الطوارئ”.

وبين العبيدي، أن “85 بالمئة من المصابين لم تظهر عليهم الاصابة أو ظهرت بشكل طفيف”، مؤكداً على “وجوب الفحص وإجراء المسحة، حتى لو كان الطفل بعمر يوم واحد”.

السابق
الفرق بين عمليتي المراقبة والإشراف على الانتخابات
التالي
ماذا تريد تركيا من العراق؟

اترك تعليقاً