العراق

العامري يكشف عن الجهات التي اتفقت على تكليف علاوي برئاسة الوزراء

قال رئيس تحالف الفتح، هادي العامري، اليوم السبت، إن المكلف بتشكيل الحكومة الانتقالية، محمد توفيق علاوي، لم يكلف من قبل تحالفه وتحالف سائرون المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر فقط، وإنما جاء بتوافق مع القوى الكردية والسنية.

وذكر العامري في الحفل التأبيني لذكرى استشهاد نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي السابق، أبو مهدي المهندس ورفقائه، أن “الانتخابات المبكرة احدى وسائل إعادة الثقة بالعملية السياسية”.

وأضاف العامري، أن “مفوضية انتخابات جديدة موجودة وحكومة جديدة موجودة ومهامها فرض الامن وإعادة هيبة الدولة واجراء انتخابات مبكرة بعيدا عن المال والسلاح”.

وشدد رئيس تحالف الفتح، على ضرورة “إعادة النظر بالعملية السياسية والدستور”، فيما أشار إلى أن “المكلف محمد توفيق علاوي لم يكلف باتفاق بين سائرون والفتح فقط وانما جاء بتوافق مع الكرد والسنة”.

وفي وقت سابق من اليوم، هدد زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الخروج بتظاهرة ’’مليونية’’، في حال عدم انعقاد جلسة منح الثقة لحكومة المكلف محمد توفيق علاوي، أو التصويت على حكومة غير نزيهة.

وقال الصدر في تغريدة على منصة “تويتر”، تابعتها (بغداد اليوم)، “نحن وكفرد من أفراد الشعب العراقي المظلوم، نتطلع لعقد جلسة البرلمان، للتصويت على كابينة وزارية غير محاصصاتية، وليكن أول مهامها تحديد الموعد وتوفير الأجواء لانتخابات مبكرة ونزيهة، وفق تطلعات الشعب ومحاكمة الفاسدين وقتلة المتظاهرين السلميين وحماية الثوار السلميين وكذلك العمل على سيادة العراق”.

وأضاف، “أما إذا لم تنعقد الجلسة خلال هذا الأسبوع، أو إذا انعقدت ولم يتم التصويت على كابينة عراقية نزيهة أو إذا كانت الكابينة ليست مع تطلعات المرجعية والشعب، فهذا يستدعي الخروج لمظاهرة مليونية شعبية بدون عناوين جهوية، ثم تحويلها إلى اعتصامات حول المنطقة الخضراء للضغط من أجل الوصول إلى إنقاذ العراق من الفاسدين والطائفيين والعِرقيين”.

السابق
الصين تكشف معلومة خطيرة عن كورونا
التالي
الصحة العالمية: أغلب حالات كورونا يمكن شفاؤها و2% عرضة للوفاة

اترك تعليقاً