رئيسية

العراق انفق 88% من الاموال المخصصة لاستثمار الكهرباء في زمن المالكي وهذا حجم ما أنجز بالارقام

كشف عضو لجنة الطاقة النيابية، صادق السليطي، الخميس، 23 تموز، 2020، بالارقام حجم الاموال المصروفة على قطاع استثمار الكهرباء في فترتي ولاية رئيس الوزراء الاسبق، نوري المالكي ومن جاء بعده وقبله من رؤساء الوزراء السابقين.
وقال السليطي في مقابلة متلفزة إن “العراق اشترى منذ عام 2005 معدات ومحطات تستطيع توليد 22 ألف ميكاواط يوميا لكن المشكلة انها لا تعمل بالكفاءة المطلوبة”.
واضاف أن “محطات ديزل استوردت وعملت لموسم او موسمين ثم خرجت عن الخدمة، كما أن العراق خسر 6 آلاف ميكاواط بسبب سيطرة تنظيم داعش على المدن الغربية، فضلا عن ايقاف العمل بمحطات في ذي قار بدعوى عدم توفر الغاز”.
وبين أن “مجموع ما صرفته حكومات ابراهيم الجعفري وحيدر العبادي وعادل عبد المهدي اي في الأعوام 2005 ثم الأعوام من 2014-2019 على قطاع مشاريع الكهرباء الاستثمارية كان 3 مليار و 399 مليون دولار”.
واشار السليطي أن “حكومة المالكي صرفت على قطاع الكهرباء من العام 2006 إلى العام 2014، مبلغاً وصل 32 ترليون و 320 مليار دينار اي ما يعني ما نسبته 88٪ من خطة مشاريع الكهرباء”.
واردف أن “العراق كان من المفترض ان يتم في عهد المالكي الوصول الى الاكتفاء الذاتي بقدرة توليد تزيد عن 20 الف ميكاواط، لكن ذلك لم يحدث”.

وكان وزير الكهرباء الاسبق، ايهم السامرائي، دعا الثلاثاء (14 تموز 2020)، رئيس الوزراء الاسبق، نوري المالكي، الى الاجابة حول اسباب فشل مشاريع الطاقة الكهربائية في العراق.

وقال الوزير الاسبق خلال حديثه لبرنامج (أقصر الطرق)، الذي قدمه الاعلامي الدكتور نبيل جاسم على قناة الشرقية نيوز، “لدي تهمة واحدة حين كنت وزيرا للكهرباء، وهي قضية قضاء كميت بمحافظة ميسان، حيث قالوا اني اهدرت اموال عامة بمشاريع الكهرباء هناك، لكن محكمة التمييز برأتني من التهمة واطلقت سراحي فورا”.
وتابع “لا توجد اي تهمة ضدي، وخرجت من العراق ببراءة من المحكمة، وعدت للمشاركة بالانتخابات عام 2010 بناء على تبرأتي”.
واشار الى ان “هناك تبذيرا وسوء تخطيط للأموال الطائلة التي صرفت على وزارة الكهرباء “، مشيرا بالقول “لو كان العمل صحيحا في الكهرباء لكان للعراق دون مشاكل بالطاقة بحلول العلم 2010”.

وقال “علينا سؤال رئيس مجلس الوزراء الاسبق نوري المالكي عن الاخفاق الكبير بملف الكهرباء”.

السابق
لاستخبارات تعثر على طائرة مسيرة تحمل متفجرات فوق بناية بمنطقة الجادرية
التالي
تحذير من انهيار الوضع الصحي في العراق

اترك تعليقاً