رئيسية

النصر: انتقاد العبادي للحكومة “تقويمي” ولا يعني محاولة لاسقاطها.

اكد ائتلاف النصر، الثلاثاء 16 نيسان 2019، أن رئيسه حيدر العبادي لا يطمح بأي منصب في حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، مشيرا إلى أن انتقاده للحكومة “تقويمي” ولا يعني المحاولة لاسقاطها.

وقالت النائبة عن الائتلاف ندى شاكر في تصريح تابعته “المسلة”، إنه “من الخطأ ان يفهم انتقادنا لرئيس الوزراء عادل عبد المهدي بانها استهداف لشخصه ومحاولة منا للاطاحة به لاعادة حيدر العبادي لرئاسة الحكومة، كما يسوقها البعض”، مؤكدة أن “انتقادات ائتلاف النصر او العبادي للحكومة هو تقويمي بهدف التنبيه وعدم الخروج عن الاتفاق السياسي الذي جاء به كرئيس للحكومة”.

واضافت شاكر، ان “ائتلاف النصر أكثر كتلة تم تجاهلها بمنح المناصب التنفيذية وفق استحقاقه الانتخابي، الا اننا لم نعترض وسكتنا من اجل فسح المجال لرئيس الوزراء في حرية اختياره لحكومته وهذا لم تفعله اي كتلة حتى الاصغر حجما منا”.

وأكدت شاكر، أن “العبادي لا يطمح بشغل اي منصب في حكومة عبد المهدي ولا توجد لديه رغبة بالحصول على منصب نائب لرئيس الجمهورية وقد صرح بذلك في وقت سابق”.

متابعة المسلة

السابق
تنظيم خطوط الإنتشار بين البيشمركة والقوات الإتحادية على امتداد 500 كم
التالي
حصص الأحزاب من المناصب في الحكومة الجديدة لإقليم كوردستان

اترك تعليقاً