رئيسية

النصر يهدد باستقالة جماعية لنوابه

شدد ائتلاف النصر، الخميس، على وجوب إنقاذ البلد بأسرع وقت والاستجابة لمطالب المتظاهرين و”محاسبة القتلة”، وفي حين مضيه باستجواب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي باتجاه سحب الثقة من حكومته، هدد باستقالة جماعية لنوابه في حال عدم العمل بمبادرته بشأن الأزمة الحالية.

وقال المكتب الإعلامي للائتلاف في بيان إن “ائتلاف النصر عقد، اليوم الأربعاء، اجتماعاً برئاسة حيدر العبادي لمناقشة مستجدات الاوضاع ومطالب المتظاهرين “.

وأضاف البيان، أن “ائتلاف النصر يؤكد أن البلد يمر بأزمة حقيقية ويجب إنقاذه بأسرع وقت ومتابعة مطالب المتظاهرين والاستجابة لها ومحاسبة القتلة”، مشيراً إلى أن “بقاء الوضع كما هو عليه ليس من مصلحة البلد لأن بقاء الحكومة الحالية يفكك الدولة وسيسقط المزيد من هيبتها” .

ولفت إلى أن “ائتلاف النصر ماض باستجواب رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي باتجاه سحب الثقة من حكومته، وقد قدمنا طلباً بذلك منذ ثلاثة أسابيع ولكن مجلس النواب لم يستجب لحد الان”.

وتابع، أننا “مع تشكيل حكومة مؤقتة لتسيير امور البلد لحين اجراء الانتخابات وتشكيل مفوضية انتخابات مستقلة ومشاركة الراي العام بتغيير النظام الانتخابي”، داعياً إلى “ترك الانتقام والأحقاد وتصفية الحسابات جانبا للحفاظ على أبناء شعبنا وتحقيق المطالب”.

وجدد البيان، التأكيد على أن “ائتلاف النصر طرح مبادرة وفيها مخارج للأزمة الحالية وتشاركنا بها كتل أخرى، ومهم جداً أن يتم العمل بها والا فان ائتلاف النصر سيكون له موقف يتمثل باستقالة جماعية لنوابه، كما نؤكد على أهمية مراقبة الوضع الأمني والحذر من تدهوره”.

السابق
اتفاق سياسي على اجراء اصلاحات مهمة
التالي
اجتماع صالح برؤساء الكتل يخفق في الاتفاق على إقالة عبد المهدي

اترك تعليقاً