العراق

الية اختيار الوزراء تشعل خلافا بين الصدر والبناء

اكد النائب عن تحالف البناء حامد الموسوي ،اليوم الثلاثاء، أن هناك خلافات في وجهات النظر بين تحالفي البناء وسائرون بشأن تحديد آلية معينة يمكن اعتمادها لاختيار الوزراء للكابينة الحكومية .

ويضيف الموسوي في تصريح صحفي تابعته (وطن نيوز) إنّ “القوى البرلمانية المختلفة قدمت أربعة مقترحات إلى عادل عبد المهدي لتشكيل الحكومة واختيار المرشحين لشغل الحقائب الوزارية”، مشدداً على أن “رئيس مجلس الوزراء المكلف سينتهي خلال الساعات المقبلة من وضع الآليات المحددة لاختيار كابينته الوزارية”.

واوضح النائب عن تحالف الفتح أبرز مقترحات الكتل البرلمانية المقدمة إلى عادل عبد المهدي لاختيار حكومته قائلا إن “المقترح الأول تقدم به زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الذي طالب بمنح عادل عبد المهدي حرية اختيار طاقمه الوزاري دون الرجوع إلى موافقة القوى البرلمانية وبعيداً عن استحقاقاتها الانتخابية”.

وبين الموسوي “أما تحالف البناء فقد وضع مقترحاً آخر يلزم رئيس مجلس الوزراء المكلف بتشكيل لجنة مصغرة تقوم بإعداد معايير وآليات محددة لاختيار طاقمه الوزاري معتمدة على ترشيحات الكتل البرلمانية التي حددت بخمسة لكل منصب”، منوهاً إلى أن “المقترح يمنح عبد المهدي حرية رفض مرشحي أية كتلة واستبدالهم بآخرين على أن تكون لمرة واحدة”.

واشار الى ان” جزء من كتل تحالف الإصلاح والإعمار قدم رأياً ثالثاً يقضي بإناطة الوزارات الأمنية إلى شخصيات مستقلة من داخل المؤسسة الأمنية، في حين أنّ المقترح الرابع الذي تبنته القوى السنية والكردية يطالب بمنحها الحق في تحديد المرشح لشغل الحقائب الوزارية”.

واختتم الموسوي حديث قائلا أن” هناك تحفظات من قبل تحالف البناء على التغريدات التي نشرها مقتدى الصدر وحدد فيها مهلة إلى رئيس مجلس الوزراء المكلف لتقديم الإنجازات “مشيراً إلى أن “هناك اختلاف في وجهات النظر بين تحالفي سائرون والفتح على آلية تشكيل الحكومة المقبلة”.

السابق
انقطاع الإنترنت حول العالم ابتداءا من الخميس
التالي
تورط وزيرة الصحة ومكتبها بسرقة أكثر من ثمانية مليارات دينار

اترك تعليقاً