العراق

اميركا تهدد بقطع الدعم العسكري والمالي عن العراق

قال مسؤول اميركي رفيع ، الخميس 27 ايلول 2018، ان بلاده قد تقطع دعميها العسكري والمالي عن العراق ان تشكلت الحكومة الجديدة برئيس ووزراء مؤيدين لايران يتسلمون مناصب حساسة.
ونقل موقع Defence One الاميركي الاخباري عن المسؤول قوله ان ” الدعم سيتوقف ايضاً ان اتفق الفرقاء العراقيون على وضع مؤيدين لايران في مواقع المسؤولية بعدد من الوزارات المهمة”.
ويؤكد الموقع ان المجريات الحالية لعملية تشكيل الرئاسات الثلاث في العراق والتي بدأت بانتخاب هيأة رئاسة مجلس النواب تشير بعد سحب هادي العامري ترشحه لرئاسة الوزراء وتداول عدة اسماء لتولي المنصب ان لا احد مقرب من ايران سيكون رئيسا للحكومة المقبلة.
وتضيف ان الدبلوماسيين الأمريكيين في العراق يعملون بشكل واضح وحثيث لكن دون جدوى لتهميش القوى المقربة من ايران في محاولة لمنع حصولها على مواقع مهمة بالحكومة المقبلة والنفوذ الأمريكي يتضاءل على الرغم من استثمار آلاف الأرواح ومئات المليارات من الدولارات على مدى السنوات الخمس عشرة الماضية منذ الاطاحة بنظام صدام حسين.
وتنقل الصحيفة عن المحلل الاستراتيجي كيرك سويل قوله ” بالتأكيد سيكون للولايات المتحدة خطة بديلة في حال لم يصل احد المؤيدين من قبلها لرئاسة الحكومة المقبلة”.
وتنقل كذلك عن مايكل نايتس الزميل بمعهد واشنطن ان ” تلويح الولايات المتحدة بقطع الدعم العسكري ربما سيعني دخول العراق في مخاطر لان العراقيين لا يمتلكون القدرات اللازمة لمكافحة التمرد والارهاب”.
وتعود الصحيفة للمسؤول الرفيع الذي قالت انه يعمل في الادارة الاميركية تعليقاً على امكانية وصول مرشحين بارزين لرئاسة الوزراء يجري تداولهم حالياً في العراق وهما عادل عبد المهدي وفالح الفياض تعود اليه ليقول ان ” همنا الاساس ان لا يصل افراد لديهم علاقات طويلة ودائمة مع ايران للسلطة وشغل مناصب هامة في الحكومة، لان الوضع سيكون غير واضح بالنسبة لادارة الرئيس دونالد ترامب وسيعني ازداد النفوذ الايراني وتقليل النفوذ الاميركي لمستوى متدن”.
وتنقل الصحيفة عن محلل سياسي عراقي لم تسمه قوله ان ” الولايات المتحدة فشلت بايصال مرشح مدعوم من قبلها لرئاسة برلمان العراق ويبدو انها سائرة نحو نفس الشيء فيما يتعلق برئاسة الحكومة العراقية وتساءل: هل بمقدور واشنطن التدخل في اللحظة الحرجة لتفرض اسماً معيناً على رأس السلطة في العراق ام انها لم تعد تملك هذه القدرة؟”.

السابق
سيمنز : سنوفر كهرباء مستقرة في العراق
التالي
مقتل 18 داعشياً قرب أربيل

اترك تعليقاً