العراق

بارزاني متهم بسرقة معدات مشروع سد مهم ويتحمل مسؤولية شح المياه في العراق

رأى الخبير العسكري الفريق الركن المتقاعد وفيق السامرائي، الاحد، ان مشكلة شح المياه التي يمر بها العراق، يقف وراءها رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، عن طريق (سد بخمة العظيم)، منذ عام 1991.
وذكر السامرائي في تدوينة على صفحته بالفيس بوك : “انتم أيها الفلاحون والكادحون الذين تعانون شحا شديدا في مياه الأنهار وإرتفاع ملوحة شط عرب بصرة الخير، ما كان هذا ليحدث لولا معارضة وعرقلة المتواري المهزوم لاستكمال مشروع (سد بخمة العظيم)، الذي أعدت دراساته الدقيقة منذ المراحل الأولى لتأسيس دولة العراق الحديثة من قبل المهندسين البريطانيين ومنذ مرحلة رسم الخرائط العسكرية والمساحية التي لا تزال دقيقة جدا”.
وبين ان “نهب المعدات من سد بخمة 1991، ورفض المتواري ( في اشارة الى بارزاني ) التنفيذ منعا لإغمار أراض تعود لهم، وتآمرا منه لإبقاء العراق في حالة معاناة مائية شديدة، كانت أسبابا خطيرة مستمرة تؤثر على حياة الناس”.
واشار الى انه “على وزارة الموارد المائية التصرف بسرعة، علما أن طاقة تخزين السد تصل الى نحو ستة أضعاف طاقة سد دربندخان فضلا عن الطاقة الكهرومائية الكبيرة”.
ودعا السامرائي الى ان “تكون قرارات وإدارة وحماية السدود، تحت سلطة الحكومة المركزية بشكل مطلق”.

السابق
مدير FBI الاسبق يهدد ترامب !
التالي
السيستاني يؤكد استمرار الحاجة لوجود الحشد الشعبي

اترك تعليقاً