العراق

بضغط من المؤسسة الدينية … اتفاق عراقي ايراني امريكي بطي صفحة المالكي الى الابد

اكد مصدر في التحالف الوطني الحاكم في العراق , عن وجود اتفاق سياسي “ثلاثي الابعاد” بين العراق وايران والولايات المتحدة يقضي بطي صفحة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي الى الابد.

وقال المصدر ل” اسرار ميديا” , ان المؤسسة الدينية التي كانت ارشاداتها السبب الرئيسي في حفظ وحدة العراق وطرد “تنظيم” داعش , رفضت بشكل قاطع لا نقاش فيه عودة شخصيات معينة تصدرت المشهد السياسي تسببت بدخول التنظيم الارهابي للعراق وما اعقبه من كوراث مدمرة للبلاد والشرق الاوسط برمته .

واضاف المصدر, ان اصرار المؤسسة الدينية , على ابعاد الوجوه التي لم تجلب الخير للبلاد حسب تعبيره , اجبر قوى عالمية واقليمة ومحلية على اتفاق يقضي بإبعاد رئيس الوزراء السابق نوري المالكي وشخصيات سياسية ارتبطت بحكمه عن المشهد السياسي بشكل كامل .

واشار المصدر ان حزب الدعوة الاسلامية سيعلن تخليه بشكل رسمي عن امينه العام الحالي , واختيار امين عام جديد للنأي عن تداعيات مرحلة السيد المالكي .

من جانب اخر اكدت مصادر متطابقة في الجمهورية الاسلامية الايرانية والولايات المتحدة الامريكية , ان الدوليتين لا يمكنها تجاوز المؤسسة الدينية في العراق بعد اندحار “داعش ” , وهناك سعي من كلا الدولتين للوصل الى اتفاق “خاص “مشترك يقضي بحفظ مصالحهما في العراق بدون التقاطع مع المصالح العراقية والمؤسسة الدينية فيها.

الى ذلك يلوح في الافق تحالف انتخابي كبير , يظم رئيس الوزراء الحالي المنتشي بانتصارته حيدر العبادي ,وداعمه الاساسي رئيس التحالف الوطني الحاكم عمار الحكيم وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر .

 

21 نوفمبر,2017

السابق
الصدر: لهذه الاسباب ادعم العبادي لولاية ثانية
التالي
النزاهة : الحكم بالسجن 7 أعوام بحق محافظ ديالى السابق

اترك تعليقاً