العراق

“بعد انتشار كتائب حزب الله بالعمق السوري”.. الحشد يعلق ويكشف موقف حكومة الكاظمي

كشفت هيئة الحشد الشعبي، اليوم الأربعاء، حقيقة انتشار فصائل عراقية في سوريا من جهة الميادين، مؤكدة رفض الحكومة العراقية مشاركة أي فصائل بأي حرب خارج الحدود.

وقال القيادي في الهيئة كمال الحسناوي، لوكالة شفق نيوز، إن “الانباء التي تحدثت عن انتشار فصائل عراقية، لها انتماء للحشد الشعبي في سوريا من جهة الميادين، غير دقيقة”، مبينا أن “كل الفصائل تتواجد فقط على الحدود العراقية – السورية دون دخول الاراضي السورية”.

وبين الحسناوي أن “اي انتشار لأي فصيل عراقي، هو بعيد عن علم وموافقة الحكومة العراقية وهيئة الحشد الشعبي، والهيئة لا تشارك باي انتشار عسكري خارج الحدود العراقية”.

وأضاف ان “الحكومة العراقية، اذا كان لها علم بوجود مشاركة فصائل عراقية في اي حرب او قتال خارج العراق، فهي ترفضه، وتقطع الطريق على اي فصيل يحاول المشاركة باي قتال خارج البلاد”.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، يوم أمس الثلاثاء، بأن كتائب “حزب الله العراقي” انتشرت بعمق عشرين كيلومترا في بادية الميادين في ريف دير الزور الشرقي في سوريا.

وقال المرصد، إن مجموعات من الكتائب انتشرت برفقة آليات عسكرية في منطقة الخور ومنطقة الطيارات في بادية الميادين، مشيراً إلى أنها وضعت غرفا إسمنتية مسبقة الصنع ضمن أماكن انتشارها، ثم رفعت سواتر ترابية حولها.

السابق
الدولة الكردية باتت من الماضي والاقليم خسر جميع الاوراق لصالح بغداد
التالي
التعامل مع النفوذ الصيني المتنامي في “كردستان العراق”

اترك تعليقاً