العرب والعالم

تحقيقات حول تمويل الإمارات لحملة ترامب

نقلت صحيفة “نيويورك تايمز” عن شخصين مطلعين تقريرًا، كشفت فيه النقاب عن أن مستشارًا للإمارات العربية المتحدة على ارتباط بمساعدين حاليين وسابقين للرئيس ترامب بدأ يتعاون مع المحقق الخاص “روبرت مولر” وأنه قدم شهادة الأسبوع الماضي لفريق من المحلفين.

وقالت المصادر للصحيفة إن مولر استجوب عدداً من الشهود حول احتمالية أن يكون مستشار حاكم أبوظبي “جورج نادر” نقل أموالاً من الإمارارت لتمويل نشاطات الرئيس الأمريكي السياسية.

وذكرت الصحيفة أنه لا يجوز في القانون الأمريكي تلقي الأموال من جهات أجنبية لدعم الحملات الانتخابية، كما أنه من غير المشروع للأمريكيين تقبل أموال خارجية عن علم مسبق لتمويل المنافسات السياسية.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها المنشور أمس الثلاثاء، أن تعاون نادر مع المحقق الخاص ستنجم عنه تحديات قانونية جديدة قد تواجه إدارة ترامب، وأن حضور السيد نادر لاجتماع يربطه فيما يبدو بالموضوع الأساسي الذي يركز عليه تحقيق السيد مولر ألا وهو التدخل الروسي في الحملة الانتخابية الرئاسية لعام 2016.

وكان نادر بحسب تقرير الصحيفة، مثّل ولي العهد الإماراتي في المحادثات الثلاثية التي جرت في سيشيلز بحضور مقرّب من الرئيس الروسي والمستشار غير الرسمي لترامب، وذلك في فندق مطل على المحيط الهندي قبل أيام من استلام السيد ترامب مهام منصبه.

وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” أن رجل الأعمال المقرب من دولة الإمارات “إليوت برويدي” الذي نظم العديد من البرامج بهدف تحقيق دعم مادي كبير لحملات ترامب، سلم ملاحظات بعض المقابلات السرية الخاصة لـ”جورج نادر”.

يشار إلى أن التحقيقات الأمريكية في قضية التدخل الروسي تنظر في احتمال وجود تواطؤ بين حملة ترامب وروسيا، أو ما إن كان ترامب عرقل تحقيقا لمكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) حول القضية ذاتها، من خلال طرد مدير المكتب السابق “جيمس كومي” في مايو 2017.

السابق
العبادي: ايران شاركت بملياري دولار لاعمار العراق
التالي
بارزاني التقى السفير الاميركي في العراق وشدد على ضرورة الحوار لحل الازمة مع بغداد.

اترك تعليقاً