العرب والعالم

ترامب يخطط لاشعال الحدود العراقية – الايرانية

حذر القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، الخميس (10 كانون الثاني 2018)، من حرب استنزاف قادمة بتخطيط امريكي، فيما اشار الى بروز داعش في ريف خانقين مدبر للدفع باتجاه بناء قواعد امريكية.

وقال المعموري في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن “انسحاب امريكا من سوريا ونقل جزء من قواتها الى قواعد عسكرية في العراق يأتي ضمن سيناريو أعده الرئيس الاميركي دونالد ترامب لخلط الاوراق في المنطقة واشعال فتنة”، مبينا ان “امريكا لن تسمح بزوال داعش وانهاء قياداته الا بعد ان تحقق كل اهدافها”.

واضاف المعموري، أن “امريكا مقبلة على صنع حرب استنزاف للعراق وايران من خلال جلب حريق داعش للمدن الحدودية بين البلدين خاصة ضمن محافظة ديالى”، مؤكدا أن “بروز داعش المفاجئ في ريف خانقين كبرى المدن الحدود وبروز اصوات تدعو لقدوم الامريكان لبناء قواعد لم يأتِ من فراغ بل تخطيط مسبق”.

واشار المعموري الى ان “امريكا ترى في وجود قواعد لها قرب الحدود العراقية – الايرانية اهم هدف بالنسبة له من اجل تحقيق ستراتيجية ترامب المقبلة في الشرق الاوسط عبر حريق الحدود وخلق حرب استنزاف يدفع ثمنها الشعبيين العراقي والايراني من خلال احتضان داعش ودفعه باتجاه المناطق الحدودية”.

وبين المعموري، أن “امريكا تفصح يوما بعد اخر عن خفايا ستراتيجياتها في العراق”، لافتا الى أن اي “محاولة لوصول اي من قواتها لديالى ستعني المزيد من التوترات والخروقات الامنية وبروز أكبر لداعش”.

 

السابق
قيادي تركماني يطالب عبد المهدي بتنفيذ عملية عسكرية بكركوك لدرء ’’الفتنة’’
التالي
16 نائب في ائتلاف “علاوي” ينضمون رسميا لــ “المحور”

اترك تعليقاً