العرب والعالم

ترامب يرفض التعهد بنقل سلمي للسلطة في حال خسر الانتخابات

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، عن رفضه التعهد بأن ينقل السلطة بشكل سلمي، في حال خسارته في الانتخابات الرئاسية القادمة أمام المرشح الديمقراطي جو بايدن، فيما غادر بشكل مفاجئ مؤتمرا صحفيا مساء أمس، مبينا أن عليه إجراء “اتصال هاتفي طارئ كبير”.

 وامتنع ترمب، خلال مؤتمر صحفي مساء أمس الأربعاء، 23 أيلول 2020، عن التعهد بانتقال سلمي للسلطة إذا خسر انتخابات الثالث من تشرين الثاني أمام منافسه الديمقراطي جو بايدن، حيث قال للصحفيين في البيت الأبيض ردا على سؤال، عما إذا كان سيلتزم بانتقال سلمي للسلطة” سنرى ما سيحدث”.

وفي رده على سؤال صحفي حول ما إذا كان سيلتزم بالنقل السلمي للسلطة، قال ترمب “سيتعين علينا أن ننتظر ماذا يحدث. أنتم تعلمون أنني كنت أشكو بشدة من الاقتراع عبر البريد. إنه كارثة”.

وتابع الصحفي إثرها قائلا “الناس يمارسون أعمال شغب”، ليرد عليه ترمب: “تخلصوا من بطاقات الاقتراع، وعندها سيكون هنالك نقل سلمي جدا… في الحقيقة لن يكون هنالك نقل (للسلطة)، بل استمرارية”.

وسعى الرئيس الأميركي مرارا للتشكيك في شرعية الانتخابات،  بسبب مخاوفه بشأن التصويت عبر البريد الذي شجع عليه الديمقراطيون خلال جائحة فيروس كورونا.

وغادر ترمب، بشكل مفاجئ المؤتمرا الصحفي، قائلا “يجب أن أغادر بسبب اتصال هاتفي طارئ، لكنني سأعود وسأراكم غدا”، ولم يوضح مع من ستجري المكالمة، مضيفا ردا على سؤال بهذا لصدد، “لدي اتصال كبير”.

وكان ترمب، قد عبر عن اعتقاده بأن الأمر سينتهي بانتخابات 2020 الرئاسية في المحكمة العليا، مبينا أنه “يعتقد بأن هذا هو سبب أهمية وجود تسعة قضاة”.

السابق
لجنة المادة 140 تصدر قرارا بشأن الاراضي الزراعية في المناطق المتنازع عليها
التالي
العراق يتوقع إبرام اتفاق مع ‘أوبك+’ لزيادة صادراته النفطية

اترك تعليقاً