اخترنا لكم

تقرير اسرائيلي: سليماني بذل الكثير لحماية وسلامة حوزة النجف

أفاد تقرير لصحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية، الخميس، بأن قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بذل الكثير لحماية وسلامة الحوزة العلمية في النجف.

ونقلت الصحيفة بنسختها الإنكليزية في تقرير ترجمته /المعلومة/ عن الباحث في الشؤون الايرانية أحمد عبيدي بحسب مقابلة بثها معهد أبحاث الشرق الأوسط للإعلام قوله إنه “وبخصوص اليهود الذين يتجسسون لصالح الصهاينة انشأ سليماني العديد من المراكز لمراقبة نشاطاتهم “.

وأضاف أن ” سليماني بذل الكثير من الجهد في حماية وسلامة حوزة النجف وقد ساهم بالكثير من خلاله قتاله ضد داعش وضد التنظيمات التكفيرية والسلفية ، لكنه بذل المزيد من الجهد في المعاهد الدينية في الخارج ، وأنا أفضل عدم الخوض في مزيد من التفاصيل “.

وأوضح التقرير، انه ” وفي جنوب لبنان ، مر هناك وقت كان فيه الصهاينة يتمتعون بجهد استخباري وكانوا أقوياء لدرجة أنه ، على سبيل المثال ، كان الشهيد من حزب الله يجلس في شقته في مبنى من عدة طوابق، وكان يمكن للعدو أن يغتال أحدهم بإطلاق رصاصة أو صاروخ ، فيدخل الصاروخ المنزل ويتحول إلى الغرفة ويضرب ذلك الشهيد في جبهته ، لكن الجنرال سليماني تصرف بقوة لدرجة أن قوات المقاومة التابعة لحزب الله تقف اليوم على الحدود الإسرائيلية”.

واشار الى أن ” سليماني أتى بأناس من اليمن واخضعهم لتدريب طبي. وإذا احتاج طلاب الطب من 6 إلى 10 سنوات في كلية الطب ليصبحوا أطباء فان الجنرال أعد فصولاً مركزة لهم وفي غضون ستة أشهر يحولهم إلى جراحين ويرسلهم إلى الحرب الظالمة وغير المتكافئة التي يخوضها السعوديون ضد الشعب اليمني “.

المعلومة

السابق
النزاهة النيابية: الكاظمي يمتلك ملفات فساد كبيرة لكنه لا يقدمها
التالي
وفد كردستان يقترب من صيغة توافقية حول حصة الإقليم

اترك تعليقاً