العرب والعالم

تنسيق عراقي – إيراني – سوري لمرحلة ما بعد داعش

من المقرر أن تحتضن العاصمة السورية دمشق الاجتماع الثلاثي لرؤساء أركان القوات المسلحة لايران وسوريا والعراق، لبحث سبل محاربة الارهاب.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن اللواء محمد باقري “توجه الأحد، إلى العاصمة السورية دمشق وسيبحث خلال الزيارة سبل تعزيز التعاون الدفاعي والعسكري واجراء مشاورات حول محاربة الارهاب والتنسيق بين ايران والعراق وسوريا في مواصلة محاربة الجماعات الارهابية”.

بدوره قال الخبير الأمني أحمد الشريفي إن “اللقاء المرتقب سيناقش مسألة تطورات المعارك الجارية في سوريا، ومسألة حسمها، والمرحلة المقبلة، إذ المعركة هناك تكاد تكون حُسمت عسكرياً، وبالتالي لا بد من وجود استراتيجيات أمنية، وفي تصور أن هذا الاجتماع المرتقب هو تنسيق مواقف بين تلك البلدان”.

وأضاف الشريفي في تصريح لـ”ناس” اليوم ( 17 آذار 2019) أن “هذا الاجتماع من المستبعد أن يكون له أثر على الستراتيجية العراقية الأمنية، فهي مسألة مستبعدة”، مشيرا إلى أن ” هذا اللقاء يأتي للاتفاق على ما بعد إنهاء داعش عسكرياً”.

السابق
روحاني: المرجع السيستاني مفخرة لشيعة العالم
التالي
قريبا انجاز ايراني جديد

اترك تعليقاً