اخترنا لكم

جعفر: اسلوب الساسة الكرد بالي وعفى عليه الزمن وعليهم الانصياع للدستور العراقي

اكد القيادي في ائتلاف دولة القانون “جاسم محمد جعفر” اليوم الاربعاء، ان حكومة كردستان تريد العودة الى احداث ما قبل 2010 وارجاع نفوذها والسيطرة على النفط والمطارات والمنافذ الحدودية، مشيرا الى ان هذا الاسلوب قد انتهى مفعوله ولا بد ان ينصاعو الى الدستور.

وقال “جعفر” في تصريح  ان حكومة اربيل تارة تلجأ الى الدول الاقليمية وتارة تركن اجراء الحوار مع بغداد، مبينا ان الهدف من ذلك هو عرقلة اجراء الحوارات وغض النظر عن قرارت المحكمة الاتحادية.

واضاف “جعفر” ان حكومة اربيل حد هذه اللحظة لم تعترف بقضية خطأ الاستفتاء ولا تلتزم بالدستور العراقي وهي تريد تجويع الشعب الكردي لاسيما بعد ايقاف رواتب الموظفيين في كردستان فضلا عن الركود الاقتصادي بالاقليم.

وشدد “جعفر” ان هذا الاسلوب الذي يتبعه الساسة الكرد انتهى مفعوله واصبح من الماضي ولا بد ان ينصاعوا الى الدستور العراقي وقرارات المحكمة الاتحادية، والجلوس على طاولة واحدة لاجراء الحوار وايجاد الحلول للازمة.

واشار “جعفر” ان الساسة الكرد لا تسلم قوائم رواتب الموظفيين في الاقليم بصورة صحيحة الى بغداد ويطالبون بمبالغ مالية طائلة ، بالرغم من استمرارهم ببيع النفط دون العودة الى المركز.

وتابع “جعفر” انه حتى بعض القضايا الامنية بضرب قضاء طوزخورماتو ومناطق اخرى تتم من قبل عصاباتهم، متسائلا ماذا يريد “نيجرفان بارزاني” من الشعب الكردي؟.

السابق
العبادي للاقليم: تنفيذ هذه المطالب بصورة عاجلة او فرض سلطة القانون بالقوة
التالي
خطة أميركية لسوريا من 3 بنود .. الأسد باقٍ ولكن!

اترك تعليقاً