العراق

حزب بارزاني: التظاهرات “موجة قذرة” يجب قمعها

أكد الحزب الديمقراطي الكردستاني، ان هناك موجة “قذرة” تهدد إقليم كردستان، فيما بين ان ما فعله المتظاهرون يرقى لمستوى العمل المسلح.

وذكر المكتب السياسي للحزب في بيان ، ان “هناك موجة قذرة وغير حضارية تمثل تهديداً على إقليم كوردستان وتجربته الديمقراطية”، مطالباً “جميع الجهات بالتعامل بمسؤولية وعدم السماح للأحداث بأن تسير في اتجاه تشويه صورة كوردستان وتجربته”.

وأضاف “الحزب الديمقراطي يرفض أي ممارسة أو فعل أو اعتداء أو هجوم على الأماكن العامة والمؤسسات الحكومية والحزبية، حيث أن هذه الأفعال والممارسات للمتظاهرين تحيد تماماً عن جوهر ورمزية مدنية (المظاهرة) وتطفي عليها الطابع المسلح”.

وأشار إلى أن “التظاهر هو حق للمواطنين للمطالبة بحقوقهم المشروعة”، موضحا أنه “يتماشى تماماً مع مبادئ حقوق الإنسان والديمقراطية، وفي الوقت ذاته نحن نضم أصواتنا إلى الأصوات (الوطنية) التي تطالب بتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين، وحزبنا يتطلع لأن تقوم الحكومة بالاهتمام بهذه النقطة الرئيسية”.

وأكد الحزب على أن “المخربين وضعوا مقرات الحزب الديمقراطي في مقدمة أولوياتهم”، مطالباً “الأجهزة الأمنية بالقيام بدورها في حماية أرواح الموجودين في هذه المؤسسات ومنع الأحزاب من السير في اتجاه تشويه صورة كوردستان وتجربته”.

ودعا الحزب الديمقراطي جميع الأطراف للتعامل بمسؤولية مع “الموجة القذرة وغير الحضارية التي تمثل تهديداً على إقليم كوردستان وتجربته الديمقراطية”، مشيراً إلى أن “تحقيق جزء كبير من مطالب المواطنين، وتجاوز هذه الظروف العصيبة يكون بمساعي وجهود جميع الأطراف بقصد تهيئة الأرضية من أجل إجراء انتخاب ديمقراطي وتشكيل حكومة جديدة، يكون تقديم الخدمات وتحقيق الإنصاف على رأس أولوياتها، إلى جانب مهامها (القومية) والوطنية”.

السابق
ملخص المؤتمر الاسبوعي لرئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي / 19 كانون الأول 2017
التالي
هل يعزل العبادي البارزاني ويعيد ترتيب الخارطة ؟

اترك تعليقاً