اخترنا لكم

حقوق الانسان تكشف عن 10 اسباب تقف وراء ازدياد حالات العنف والانتحار

قالت مفوضية حقوق الانسان، الاحد 21 نيسان 2019، إن هناك 10 أسباب تقف وراء زيادة حالات العنف والانتحار في المجتمع العراقي فيما طالبت بتشريع قانون للحد من تنامي هاتين الظاهرتين.

وقال عضو المفوضية فاضل الغراوي في حديث ورد لـ”المسلة”، إن “ازدياد حالات العنف لها عدة اسباب في العراق والمفوضية تتابع ذلك بشواهد وثقتها منها خمسة هي، الحالات نفسية، وارتدادات الصدمة لكثرة حالات الحروب التي مر بالعراق، وفقدان الاشخاص لاحلامهم، وفقدان فرص العمل، والفقر عبر عدم وجود موارد لديمومة الحياة”.

وذكر الغراوي خمسة اسباب اخرى قال انها هي من سمحت بازدياد حالات الانتحار وهي: “المشاكل الاجتماعية بمختلف مستوياتها، التفكك الاسري، انعدام الوئام داخل الاسرة ،الاستخدام السيء للتكنلوجيا عبر نشر حالات العنف واخيراً رؤية الاطفال لبرامج وألعاب تحتوي على ثقافة العنف والتطرف والقتل والذبح مما اعطى ردة فعل سمحت بالتمادي وبحث الضحايا عن ملاذات حسب اعتقادهم للتنفيس عن خواطرهم”.

ودعا الغراوي القضاء الى “محاسبة من يدعو للعنف عبر تطبيق قانون مكافحة الارهاب بحقه، وردع الحالات بعقوبات صارمة وغرامات مالية كبيرة جدا، والتعامل مع حالات العنف كتعامله مع موضوع الدكة العشائرية واعتبارها ارهاباً”.

واضاف ان “المفوضية سجلت في واسط خلال 3 اشهر 16 حالة انتحار و9 في ديالى و6 في بابل”.

السابق
كتائب حزب الله: مخطط أميركي خطير يطال بغداد
التالي
مخيمات داعش على حدود العراق: مفرخة جديدة لـ”الإرهابيين” تنعش التنظيم

اترك تعليقاً