اخبار لم تقرأها

خادم بغداد -حرامي بغداد من اتباع المصلح الفارغ مقتدى الصدر

من لا يعرف علي التميمي من التيار الصدري و المقرب من مقتدى الصدر الذي منحه لقب ” خادم بغداذ ” مع منصب محافظ بغداد بعد عملية ابتزاز لحكومة العبادي في مظاهرات ٢٠١٥ .
سنة٢٠١٦ ، اطلق خادم بغداد علي التميمي صاحب التعليق الشهير ” هذا سيد من جماعاتنا” مشروع بعنوان ( صقر بغداد ) ، حيث اعلن عن استحصال مبالغ جباية ( ١٥٠٠٠) خمسة عشر الف دينار عراقي عن كل سيارة تمر في مدينة بغداد بحجة تثبيت هذه المنظومة .
عدد السيارات التي تم جباية الاموال منها كان اكثر من مليون ونصف سيارة خلال الاسابيع الاولى حسب اعلان رسمي في موقع المحافظة ،كانت تدير العملية من قبل شركة تم توظيف الالاف من اتباع التيار الصدري فيها .
بعد ان تم فضح السرقة وعدم قانونية الجباية ،

في 20 حزيران 2016 وجهت وزارة الداخلية بمنع أية جهة من استيفاء أي مبالغ مالية من المواطنين بدون علم الوزارة.
تم اغلاق المشروع والتكتم عليه ،
لكن لم تسترد الناس أموالهم اطلاقا ولم يتم الكشف عن مصير تلك الاموال ، التي بلغت قيمة الترليونية التي سرقها الصدريون بقيادة خادم بغداد امام الجميع وهددوا من يحقق بشأنها .
والان يظهر لنا مقتدى كراعي للإصلاح و عدو للفاسدين
هو منو الفاسد سيدنا ؟.

السابق
العبادي : وقعنا اتفاق الكتل السياسية يوم أمس بشرط قيام حكومة جديدة
التالي
ائتلاف النصر يرد على تعيين احد أعضائه مديراً في شركة توزيع المنتجات النفطية

اترك تعليقاً