العرب والعالم

خبير أوبئة ايطالي: كورونا يضعف وسيموت دون لقاح

رجح خبير إيطالي في مجال الأوبئة والأمراض المعدية قرب انتهاء فيروس كورونا من تلقاء نفسه في ظل تراجع قوته في الفترة الأخيرة.

وقال أستاذ الأمراض المعدية، ماتيو باسيتي، لصحيفة تليجراف البريطانية إن فيروس كورونا أصبح أقل ضراوة عما كان عليه قبل 3 أشهر.

وأوضح باسيتي أن المرضى الذين كان موتهم محتوما لو أصيبوا بالفيروس قبل 3 أشهر، بدأوا يتعافون الآن.

وأضاف: “حتى المرضى من كبار السن الذين تتراوح أعمارهم بين 80 و90 سنة، يرقدون اليوم في الفراش ويتنفسون من دون مساعدة.. في السابق كان من الممكن أن يموت نفس هؤلاء المرضى خلال يومين أو 3”.

وأشار إلى أن ذلك قد يعود إلى أن الفيروس تحول إلى نسخة أضعف خلال اجتياحه العالم.

وتابع الخبير الإيطالي أن “انخفاض عدد الحالات يمكن أن يعني عدم الحاجة إلى لقاح لأن الفيروس قد لا يعود أبدا ويمكن أن يموت من تلقاء نفسه”.

وقال إنه لا يبني رأيه هذا على “النتائج المختبرية المؤكدة، بل فقط من خلال تفاعلاته الخاصة مع المرضى ومحادثاته مع الأطباء الآخرين”.

ولم تجد تصريحات باسيتي قبولا لدى العديد من الخبراء حول العالم ومن بينهم الأستاذ في جامعة إكستر البريطانية بهارات بانخانيا الذي قلل من فكرة اختفاء الفيروس من تلقاء نفسه على المدى القصير.

وقال بانخانيا: “لا أتوقع أن يموت بسرعة، سيحصل ذلك عندما لا تكون هناك أي إصابات، وعندما نمتلك لقاحا ناجحا، عند ذلك سنكون قادرين على فعل ما فعلناه بالجدري”.

وأضاف: “نظرا لأن الفيروس معد للغاية وواسع الانتشار، فلن يختفي لفترة طويلة جدا، نحن نتحدث عن سنوات وسنوات”.

السابق
البيشمركة تعزز مواقعها بين ديالى وكردستان تزامناً مع عملية عسكرية عراقية
التالي
تفاصيل جديدة عن زيارة بارزاني لبغداد

اترك تعليقاً