العراق

خطة الحكومة في توزيع الأراضي للفقراء

كشفت لجنة الخدمات والاعمار النيابية، عن خطة الحكومة في توزيع الاراضي للفقراء.
وقال عضو اللجنة وليد السهلاني لوكالة {الفرات نيوز} ان “جميع المدن العراقية أختلفت بالتالي حينما تفرز مساحة معينة في المحافظات وتكون مساحات مخدومة بشكل او آخر من حيث البنى التحتية المتعلقة بالمجاري والمياه وتعبيد الطرق وتوزع على مختلف الشرائح العراقية يكون لها ثمن وقيمة”.
وأضاف، ان” توزيع الأراضي يجب ان يرتب لها خطة معينة او تأتي من خلال تخطيط معماري جيد”، مؤكداً” قدرة وزارة الاعمار والإسكان والبلديات على ذلك وبإمكانها ان تقلص من حجم الازمة السكنية في البلد بمختلف الشرائح”.
وأشار السهلاني “تردنا شكاوى كثيرة من مختلف الشرائح بوقوع الحيف عليها”، لافتا الى ان” توزيع الأراضي المخدومة فكرة جيدة بحاجة ان تنضج”.
وأكد “دعم اللجنة لفكرة انشاء البنى التحتية قبل توزيع الاراضي كونها ناجحة وإيجابية” داعياً الى “تفعيل دور القطاع الخاص في موضوعة السكن”.
وكان رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي طرح مشروع توزيع الاراضي السكنية الذي يهدف لحل أزمة السكن، الى جانب مشروع لبناء المدارس بطرق وآليات مختلفة لتحقيق مطلب زيادة عدد الابنية المدرسية في جميع المحافظات وفق الاحتياجات السكانية.
من جانبه كشف وزير الاسكان والاعمار، بنكين ريكاني، أمس الأثنين عن خطة حكومية مذهلة لإنشاء مدن جديدة في العراق.
وقال ريكاني في صفحته على {الفيسبوك} انه، في اطار تنفيذ مبادرة رئيس الوزراء لتوزيع قطع اراضي للمواطنين الوزارة بصدد استكمال استملاك الاراضي لغرض تخطيطها والبدء بتوزيعها بنظام جديد يحقق اكبر استفادة للمواطنين ويمكن البلديات من توفير الخدمات الاساسية الاربعة فيها عقدنا الجلسة الثانية في الوزارة لمتابعة الجهد التي بذلته الوزارة لتوفير اراضي في كافة المحافظات، حيث عملت 15 لجنة خلال ثلاثة اسابيع لغرض دراسة توسعة المدن وبالذات في مراكز المحافظات.
وبين ان، خطة الوزارة لتنفيذ رؤية رئيس الوزراء هو التوسع في انشاء مدينة جديدة موازنة للمدينة الحالية تتوفر فيها كافة الخدمات وتكون بتصاميم حديثة بحيث نتمكن فيها من توزيع اراضي لمختلف الشرائح، لذوي الدخل المحدود والدخل المتوسط وللمواطنين المتمكنين الراغبين بشراء مساحات كبيرة مع تخطيط حضاري يوفر كافة البنى التحتية والخدمات التجارية وغيرها للمواطنين.
ولفت ريكاني الى ان، الوزارة بصدد استكمال استملاك الاراضي لغرض تخطيطها والبدء بتوزيعها بنظام جديد يحقق استفادة لأكبر عدد من المواطنين ولكي تكون الاراض متاحة للمواطنين بالمساحة التي يرغبونها وايجاد نطام يمكن البلديات من توفير الخدمات الاساسية الاربعة {الماء ، المجاري، الكهرباء، الشوارع}.
السابق
ما هو مستقبل القوات الامريكية المنسحبة من سوريا الى العراق؟
التالي
ادانة واسعة لحماية عبد المهدي: تعتدون على منزل الزعيم الذي هزم داعش

اترك تعليقاً