اخترنا لكم

دبلوماسي إيراني: ملف العراق انتقل من الحرس الثوري إلى وزارة الخارجية

أكد مدير مرکز الدراسات الإستراتيجية والعلاقات الدولية في طهران الدبلوماسي أمير الموسوي، الثلاثاء، أن ملف العلاقات العراقية الإيرانية انتقل من الحرس الثوري الإيراني إلى وزارة الخارجية الإيرانية بعد زيارة الرئيس روحاني إلى بغداد.

وكان موقع “ناس” نشر تقارير مفصلة عن تحولات مهمة في السياسة الإيرانية تجاه العراق، تلبية لمتطلبات المرحلة الحالية.

وقال الموسوي خلال برنامج “سياسي الابعاد” الذي تقدمه الزميلة بتول الحسن على قناة “العهد” وتابعه “ناس” اليوم (13 اذار 2019)، إن “زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني حققت نقلة نوعية في العلاقات بين العراق وايران”، لافتاً إلى أن “تلك الزيارة ستضع الكثير من النقاط على الحروف”.

وأضاف، أن “روحاني أجرى لقاءات مهمة ومؤثرة خلال زيارته إلى العاصمة بغداد”، لافتاً إلى أن “ملف العراق انتقل من قائد فيلق القدس قاسم سليماني إلى وزارة الخارجية الإيرانية”.

ولفت إلى “الاتفاقات العراقية الإيرانية الأخيرة”، مبينا أنها “تؤكد أن العراق لم يعد تابعا لأحد”، وأشار إلى أن “العراق أرض خصبة للتفاهمات الاقليمية وأن إيران استقبل بوساطة عراقية لتهدئة المواقف”.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، سبق روحاني إلى بغداد للتحضير لزيارته، حيث وصل الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى العاصمة العراقية امس الاثنين في زيارة تستمر ثلاثة أيام.

السابق
إيران… فشل الإصلاح أم فشل الإصلاحيين؟
التالي
بمناسبة انتهاء مهامه في العراق …خامنئي يمنح سليماني وسام “ذو الفقار”

اترك تعليقاً