العراق

زعيم ميليشيا تجبر فلاحي البصرة على دفع نصف ارباحهم,, واما القتل او السجن


وجه فلاحو ناحية سفوان غرب البصرة، السبت، 17 آب، 2019، نداءً الى القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، لحمايتهم ممن وصفوه بالأقطاعي المليشياوي.

وقال الفلاح محمد الصالحي لـ(بغداد اليوم)، إن “شخصاً قام باستثمار علوة الطماطم والخضار التابعة لبلدية سفوان لتأهيلها، مقابل جباية 3 بالمائة من قيمة محصول الفلاحين”.

وبين أن “لا وجود لشيء اسمه علوة سفوان الى هذه اللحظة، لكن عند بيعهم المحصول يفاجئون بمحاصرتهم من قبل مسلحين على الطرق الخارجية والحصول على المال منهم بالقوة”.

اما المزارع عباس المشرفاوي فيكشف لـ(بغداد اليوم)، عن “قيام الاقطاعي المدعوم من مليشيات صنعها هو بالاموال بأنشاء سجن يقومون باستخدامه لسجن المسوقين الذين يمتنعون عن دفع المال”.

وأوضح، أن “المستثمر للعلوة الوهمية يأخذ اكثر من 50 بالمئة من قيمة المحاصيل مقابل الكف عن اطلاق الرصاص على السيارات المتجهة من البصرة الى بقية المحافظات على الخط السريع”.

وبين أن “المتنفذ يتمتع بدعم من جهات حكومية”، محذرا من “ثورة عشائرية ضد من الاقطاعي الذي انشأ ميليشيات تابعه له هي عبارة عن حفنة من قطاع الطرق”.

من جهته طالب مدير ناحية سفوان طالب الحصونة عبر (بغداد اليوم)، الفلاحين “بتقديم شكاوى رسمية الى مراكز الشرطة من اجل ان تقوم الأجهزة الأمنية بدورها”.

وأوضح أن “هناك شكاوى من الفلاحين عن حوادث وقعت هي خارج حدود الناحية وفي الطرق الخارجية الأمر الذي يتطلب تقديم شكاوى للجهات الأمنية حتى يتسنى لها التحرك ومحاسبة المتجاوزين على القانون”.

 

السابق
حيدر الملا يخاطب مقتدى الصدر: لا يمكنك التنصل من إخفاقات حكومة عبدالمهدي
التالي
عضو بالامن النيابية :عبد المهدي ’’أكد’’ قصف طائرات مجهولة لمعسكر الصقر

اترك تعليقاً