العراق

“شخصيات كردية” تؤثر على مجلس مكافحة الفساد

أكد النائب السابق عن المكون التركماني جاسم محمد جعفر، اليوم الاثنين، وجود شخصيات “مؤثرة” و”خاصة كردية” تؤثرعلى المجلس الاعلى لمكافحة الفساد.

وقال جعفر في حديث لـ”الاتجاه برس”، أن “من يريد محاكمة المفسدين فعليه محاكمة رئيس اقليم كردستان السابق مسعود برزاني بما قام به من سرقات وبيع النفط”.

وأوضح أن “مؤسسات الدولة تغض النظرعن الفساد مما فسح المجال امام الفاسدين ان يفسدون اكثر”، مؤكداً أن “هيأة النزاهة كافية للقضاء على الفساد”.

واضاف “يمكن وضع شكوى في الانتربول وهو بدوره يعتقل الفاسدين الذي عليه جرائم كثيرة”، لافتاً الى “أنهم مؤثرين في الدولة العراقية فيتم الافراج عنهم وهذا صراحة مهزلة وليس مجلس قضاء على الفساد”.

واشار النائب عن المكون التركماني الى أن “قضية الفساد تؤثر سلباً وايجاباً على رئيس الوزراء عادل عبد المهدي وقدرته هيبته وشخصيته في الدولة العراقية”، مبيناً أن “تخليه عن مكافحة الفساد كون المفسد قريب لفلان مؤثر في الدولة العراقية سيجعل تطبيقه فقط على الفقراء والمساكيين”.

ونوه بأن “ملايين الدولارات تصرف من خزانة العراق وفق قانون الموازنة بدون وجه حق في حين لم تسلم كردستان مستحقات برميل واحد الى المركز”، موضحاً أن “المرجعية الدينية صرحت عن عدم قدرة الحكومة في القضاء على الفساد والمفسدين طلقاء ومؤثرين على قيادات عليا في الدولة”.

السابق
ائتلاف النصر يكشف عن القوى المتحالفة معه “لمعارضة الحكومة”
التالي
تفاصيل اكبر صفقة تقاسم مناصب بين الفتح وسائرون بموافقة عبدالمهدي

اترك تعليقاً