العرب والعالم

ضابط إيراني يعتدي على عراقيين في منفذ الشلامجة

أثار مقطع فيديو تناقله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، موجة غضب عارمة بين العراقيين، حيث يظهر اعتداء ضابط إيراني على مسافرين عراقيين في منفذ الشلامجة الحدودي بين البلدين.

وبحسب المقطع المتداول، فإن ضابطا إيرانيا في المنفذ الحدودي المكتظ بالمسافرين، يظهر وهو يضرب عراقيا باستخدام “حزام البنطلون” ويصرخ على آخرين، الأمر الذي أثار موجة غضب واسعة على مواقع التواصل.

وذكر نشطاء أنهم كانوا في المنفذ ساعة نشوب المشاجرة، وأن سببها هو ضرب الضابط الإيراني لطفل عراقي، رافضا اتهام البعض للمسافرين العراقيين بسوء التعامل في المنفذ.

وشكا عراقيون من سوء المعاملة في الجانب الإيراني على الرغم من أن المسافرين غالبيتهم يأتون لأغراض التجارة أو العلاج، مذكرين بتعامل العراقيين مع الزوار الإيرانيين في المناسبات الدينية.

وعلى خلفية الغضب الذي تسبب به المقطع، أعلنت لجنة المنافذ الحدودية في مجلس محافظة البصرة، حدوث “مشادة” بين مسافرين عراقيين ورجال شرطة الجوازات الإيرانية في منفذ الشلامجة.

السابق
واشنطن: لا احد يستطيع اخراج طهران من سوريا بالقوة
التالي
أمريكا ستخسر أي حرب ضد روسيا والصين

اترك تعليقاً