العراق

طالب الحوزة الايراني المصاب بـ’’كورونا’’ يوجه رسالة الى العراقيين من من داخل غرفة الحجر بالنجف

وجه طالب العلوم الدينية في محافظة النجف، والذي تم تشخيص اصابته ببفايروس كورونا، والذي يحمل الجنسية الايرانية، سهيل الاميري، الاثنين (24 شباط 2020)، رسالة إلى الشعب العراقي، بعد تشخيص حالته صباح هذا اليوم من قبل الكادر الطبي بمستشفى الحكيم ، بمحافظة النجف.

وذكر الاميري في منشور عبر صفحته بـ”فيسبوك”، قائلا :”نحمد الله على كل حال في مرضنا وفي صحتنا، هو الذي برحمته يخلقنا و يعطي صحة و يأخذه كما هو الحكيم”.

واضاف :”انا الذي مصاب بمرض الكورونا و الشفاء و الصحة و الحياة و الموت بيد الله”، مردفا :”اتمني للشعب العراقي و انا من ضمنهم( لأني هاجرت مدينتي طهران متوجها للنجف الاشرف لطلب العلم و خدمة الحسين عليه السلام و ما كان عندي نية الرجوع و اخترت العراق بلدي و النجف مدينتي و الشعب العراقي شعبي) أن يكونوا سالمين من كل البلايا”.

وتابع الاميري :”لم اخف على نفسي بقدر خوفي على الشعب العراقي”.

واختتم قائلا :”اللهم احفظ العراق و اهله والشعب العراقي وعلمائنا و طلبة العلوم الدينية بالأخص سماحة المرجع الاعلى السيد علي السيستاني”.

السابق
صادقون: منح الثقة لحكومة علاوي مرهون بهذه الشروط
التالي
اتصال بومبيو يدفع السنة والأكراد الى المرونة بشأن حكومة علاوي

اترك تعليقاً