العراق

في تصعيد خطير …وزارة البيشمركة تعتبر إعادة انتشار القوات الاتحادية «احتلالاً»

شنت وزارة البيشمركة هجوماً عنيفاً على رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بسبب تصريحاته الأخيرة، التي عدت «انتشار القوات الاتحادية في المناطق المتنازع عليها انتصاراً يضاهي انتصار العراق على تنظيم داعش الإرهابي».
وقالت الوزارة في بيان أمس إنه «في تصريحات غير مسؤولة أطلقها السيد حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي يوم 6 – 12 – 2017 في مناسبة حزبية للدعوة الإسلامية، اعتبر الهجمات التي شنتها القوات العراقية لـ(احتلال) المناطق المتنازع عليها يوم 16 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي انتصاراً كبيراً لا يقل عن انتصار العراق على تنظيم داعش». وتابع البيان: «من المؤسف أن يقرن السيد العبادي قتل وتشريد سكان كركوك وطوزخورماتو والمناطق الأخرى، وكذلك هدم وتفجير ونهب منازل المواطنين الكردستانيين من قبل القوات العراقية، بما حققه العراق في الانتصار على تنظيم داعش». وذكرت الوزارة «أن الانتصار الكبير الذي يتفاخر به السيد العبادي، إنما تحقق وبشهادة العالم أجمع بفضل بسالة وشجاعة قوات البيشمركة، وأن ذلك النصر لم يكن ليتحقق من دون جهود وتضحيات البيشمركة، ولولا شجاعة قوات البيشمركة ودفاعها لتحولت جميع المناطق الكردستانية الأخرى بعد 16 أكتوبر إلى الحالة التي عليها اليوم مدينة طوزخورماتو».
وأشارت الوزارة، في بيانها، إلى أن «من المؤسف حقاً أن يقرن رئيس الوزراء بين هجومه على شعب بلده بالنصر على الإرهابيين، ويتفاخر بهما، وهذا في وقت تتطلع الأنظار نحو تهيئة أجواء هادئة لانطلاق المفاوضات وإنهاء الخلافات بين الطرفين، ومثل هذه التصريحات تعبر عن المعدن الحقيقي والكره والحقد من بعض الأشخاص ضد شعب كردستان، ولكن التاريخ أثبت أن إرادة شعب كردستان لن تنكسر من أي قوة أو شخص يريد النيل منها».

السابق
مكتب العبادي:رفع الحظر عن مطارات كردستان مرتبط بخضوعها للسلطة الاتحادية
التالي
حمال بمعمل طحين اصبح لديه ٣ مصارف !!

اترك تعليقاً