العراق

قيادي كردي: إثارة انفصال كردستان يهدف لإضفاء الشرعية على مواقف بغداد ضد الإقليم

وضف القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني، سعدي أحمد بيره، الاثنين (23-11-2020)، ان اعادة الحدث عن “الانفصال” الكردي ’’اسطوانة مشروخة’’، تهدف الى اشعال مزيد من الازمات بين بغداد واربيل.
وقال احمد بيره في حديث لـ (بغداد اليوم)، ان “الحديث عن العودة للاستقلال بعد الأزمة المالية الأخيرة مع الحكومة الاتحادية، من قبل بعض اصحاب العقول الضعيفة اسطوانة مشروخة، ما نحتاجه هو الحوار الجدي لحلحلة المشاكل القائمة”.
واضاف ان “الحديث عن الانفصال ايضا يعطي الشرعية لمواقف بغداد المجحفة بحق شعب إقليم كردستان”، مبينا ان “الاحزاب الكردية لم تتحدث عن هكذا خطوة اطلاقا ومن يقول خلاف ذلك غير صادق”.
واعرب عن أمله ان “يزور بغداد وفد من حكومة كردستان لحلحلة الخلافات والاشكاليات العالقة في أقرب فرصة ممكنة”.
وفي وقت سابق، أكد السياسي الكردي، محمود عثمان، أن دعوات انفصال إقليم كردستان في الوقت الحالي غير واقعية، مبينا أن الأمريكان والمجتمع الدولي سيخذلون الكرد في حال الانفصال.
وقال عثمان في حديث لـ(بغداد اليوم) إن “المجتمع الدولي والولايات المتحدة سيخذلون الكرد كما فعلوا في المرات السابقة، ولن يسمحوا بقيام الدولة الكردية في الوقت الحالي”.
وأضاف أن “الحل هو استمرار الحوار وإرسال الوفود الحكومية إلى بغداد ومحاولة التوصل لتفاهم مشترك فالتصعيد لا يخدم جميع الأطراف، لآنه بالنهاية المواطن هو الذي يخسر بسبب قطع راتبه، فيجب استمرار الاتصالات مع الحكومة والأطراف السياسية في بغداد”.
وذكرت وسائل إعلام كردية، أن حكومة كردستان، سترسل وفدا إلى بغداد، لبحث الخلافات الأخيرة حول قانون الاقتراض.

السابق
النجيفي يبلغ السفير التركي تعرض جبهته الجديدة لضغوط “كبيرة”
التالي
السعودية: يجب أن نكون جزءاً من أي اتفاق بين أميركا وإيران

اترك تعليقاً