اخترنا لكم

كاتب أمريكي يتوقع تفكك أمريكا على غرار العراق.. والمشترك هو ضياع الهوية

يتنبأ الكاتب الأميركي ستيفن كوك المتخصص في دراسات الشرق الأوسط وأفريقيا، تفكك الولايات المتحدة على غرار العراق.
وقال كوك في مقال له بمجلة فورين بوليسي تابعته المسلة، ‏الإثنين‏، 16‏ تشرين الثاني‏، 2020 أن أي شعب لم يحدد هويته المشتركة، فإن مصيره البقاء في حالة مستمرة من الانهيار النهائي.
وأشار إلى أنه خلال زيارة للسليمانية بالعراق قبل سنوات عدة التقى بطلاب أكراد، وسألهم عن الأفكار والمبادئ والتاريخ والرواية الوطنية التي يتشاركونها مع طلاب الجامعات في بغداد أو البصرة؟ وقال إن إجاباتهم كانت لا شيء.
أوجه التشابه
واضاف إن هناك أوجه تشابه مقلقة في طرق تفكير من تحدث إليهم في السليمانية بشأن بلدهم، لقد عانوا ومواطنوهم في أماكن أخرى من البلاد عواقب وخيمة نتيجة عدم قدرتهم على الاتفاق على ما يعنيه أن تكون عراقيا، لدرجة رفض الفكرة نفسها في حالة العديد من الأكراد.
واستأنف أن الهوية المتنازع عليها في كل دولة من دول الشرق الأوسط تتجلى في انعدام الاستقرار السياسي والعنف والصراع الأهلي، وأن هذا التنازع في الهوية هو لبّ المشكلة العراقية ومشكلات الدول الأخرى في المنطقة.
ومضى كوك بالقول إن الأميركيين ليسوا بمنأى عن هذا المصير، نظرا للانقسام الكبير بين مكوناتهم العرقية والاجتماعية ولعدم قدرتهم على إجراء حوار، أو حتى الإرادة في تشكيل هوية مشتركة، مشيرا إلى الظلم الذي استمر الملوّنون والمهاجرون والنساء وغيرهم في معاناته.
الانقسام الأميركي عميق
وقال إنه أدرك أخيرا عمق الانقسام في المجتمع الأميركي الذي كشف عنه وعمّقه أكثر الرئيس دونالد ترامب خلال السنوات الأربع الماضية.
المسلة

السابق
ترامب قد يسحب كل قواته من العراق وأفغانستان قبل ترك منصبه
التالي
قيمة ديون شركات الهواتف المحمولة…السدد أو المغادرة

اترك تعليقاً