رئيسية

لحظة التفجير الانتحاري في سوق للملابس وسط بغداد (فيديو)

رصدت عدد من الكاميرات لحظة التفجير الثاني في بغداد، حينما انتظر الانتحاري الثاني تجمع المارة لاسعاف المصابين من الانفجار الأول وقام بتفجير حزام ناسف

وأرتفاع عدد ضحايا الهجومين الإرهابيين في بغداد إلى 28 قتيل، و73 جريحا، ووقع صباح اليوم تفجيرين انتحاريين في سوق للملابس المستعملة وسط في العاصمة العراقية.
ولم يعلن عن الجهة التي تقف وراء الهجوم حتى الأن، واستبعد المستشار السابق في وزارة الدفاع العراقية «معن الجبوري» وقوف «داعش» وراء تفجيرات بغداد مرجحًا تورط «الأحزاب السياسية المسلح».
الرئيس العراقي برهم صالح: صرح قائلاً «الجماعات الإرهابية تستهدف الاستحقاقات الوطنية بتفجيري بغداد» وأضاف في تغريدة له على تويتر: «سنقف بحزم ضد المحاولات المارقة لزعزعة استقرار بلدنا».

قالت قيادة العمليات المشتركة في العراق:«إن أحد الانتحاريين تظاهر أنه بحاجة لمساعدة لجمع أكبر عدد من الضحايا»، ولفتت إلى أن الأجهزة الأمنية العراقية أحبطت الكثير من العمليات الإرهابية.
وأضافت أنه كانت هناك ملاحقة لأحد الانتحاريين وقام بتفجير نفسه، وتابعت أن الإرهابيون يحاولون استهداف المناطق الشعبية لكبر حجمها.

السابق
الحصيلة النهائية لتفجيري بغداد تصل لـ28 شهيدا و88 مصابا
التالي
ارتفاع حصيلة هجومي بغداد و”العمليات المشتركة” تكشف خدعة “الإرهابي الأول”… فيديو

اترك تعليقاً