اخترنا لكم

ماهي قصة الصناديق التي سلمتها السعودية “للصدر” وسؤال الإمارات عنها؟

 

كشف زعيم التيار الصدري “مقتدى الصدر” امس الثلاثاء، عن قصة الصناديق التي أهدته إياها المملكة العربية السعودية خلال زيارته الأخيرة لها، وأسباب استغراب الإمارات العربية منها.

وقال “الصدر” في حديث متلفز تابعه “الموقف العراقي” إن المملكة العربية السعودية عرضت عليه الدعم المالي خلال زيارته الأخيرة لها، لكنه رفض أي عرض مالي من كل الدول التي زارها، حتى يبقى قراره عراقيا.

وعن قصة الصناديق الكبيرة التي نزلت معه من الطائرة عند عودته من السعودية وقيل إنها أموال قدمت له، أوضح الصدر أنها “كانت هدايا قدمتها السعودية له وللوفد المرافق له وتضمنت قطعا من أستار الكعبة وبخور”.

وعلى إثر ذلك، قال الصدر: “اتصلت به دولة الإمارات مستغربة من عدم قبوله هداياها، وقبول هدايا السعودية”، لافتا إلى أن “الدول العربية التي زارها، حاولت أن تفتح معه موضع التيار الصدري والدعم المالي وغير المالي لكنه رفض”.

وتطرق الزعيم الشيعي خلال اللقاء إلى التوتر السعودي الإيراني، بالقول إنه “ضد التصعيد بالمنطقة، وإذا ما وقعت أي مواجهة مع حزب الله فإنه لن يكون طرفا فيها”.

 

شبكة الموقف العراقي

22/11/2017

السابق
استجواب وزير الكهرباء قاسم الفهداوي الاربعاء المقبل
التالي
الحكومة تعتزم رفع دعوى قضائية بحق البارزاني

اترك تعليقاً