العراق

ما هو مصير مسعود برازاني ؟

ذكر تقرير لمجلة “نيوزويك” بنسختها للشرق الأوسط، أن توتر العلاقات بين بغداد وأربيل قد يؤدي إلى تنحية مسعود بارزاني من رئاسة الإقليم.
وقالت المجلة إن “رئيس إقليم كردستان، مسعود بارزاني، عرض تجميد نتائج الاستفتاء على الاستقلال هذا الأسبوع”و”أعلن إمكانية تخليه عن منصبه في أي لحظة”.
وتنقل الصحيفة عن الباحث في “معهد تحرير السياسات في الشرق الأوسط”، كمال جوماني، قوله إنه “من الممكن أن يكون بارزاني على استعداد لتقليص فترة رئاسته لمدة ثمانية أشهر، وتسليم السلطة لأحد أفراد أسرته؛ كما بات يفهم أن العراق وإيران وتركيا وحتى الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة غير راضين عنه؛ لأن وجوده في الرئاسة لن يحل أي قضايا”.
وتذكر الصحيفة قول محللها في قسم الشرق الأوسط، عبدالله حويز، أنه إذا ترك مسعود بارزاني منصبه، فبحكم الأمر الواقع سيأخذ مكانه، رئيس حكومة الإقليم الحالي، نيجيرفان بارزاني، والخاسر الأكبر سيكون مسرور بارزاني، الذي لعب دورا رئيسيا في تنظيم الاستفتاء”.
ومن المرجح بحسب المجلة أن “تضر الخسارة السياسية لبارزاني بإرث الحزب الديمقراطي الكردستاني”، مشيرة إلى أن “الخلافات بين الديمقراطي والاتحاد الوطني، أعطت دفعة أخرى لحركة التغيير، بقيادة عمر سيد علي، الذي كان قد دعا من قبل الى تأجيل الاستفتاء، وطالب الثلاثاء الماضي باستقالة بارزاني من رئاسة الإقليم”.

السابق
 العبادي زار مكّة وحجّ طهران…
التالي
الإعلام الحربي في حزب الله يصور إجتماع سري لقادة الجيش الإسرائيلي !

اترك تعليقاً