اخترنا لكم

متظاهرون يحرقون مقار 5 احزاب ومخفراً امنياً في السليمانية

افاد مصدر، الاثنين، بأن متظاهرين أحرقوا مقرات الأحزاب الرئيسية الخمسة في كردستان في مقدمتها الحزب الديمقراطي، والاتحاد الوطني، في محافظة السليمانية.
وذكر المصدر ان “متظاهرين غاضبين أحرقوا مقرات الأحزاب الكردية الخمسة الرئيسية، في بيره مكرون، بمحافظة السليمانية، وهي أحزاب: الديمقراطي، والاتحاد الوطني، والتغيير، والجماعة الإسلامية، والاتحاد الإسلامي”.
وأضاف المصدر، أن “التظاهرات مستمرة في السليمانية، ولا نعلم متى تنتهي، وهي مخالفة للقانون، لأنها خرجت دون ترخيص أمني”.
وفي نفس السياق، اقدم المتظاهرون في محافظة السليمانية، اليوم الاثنين، على حرق مقرين للاتحاد الوطني الكردستاني والتغيير في المحافظة.
وقال مراسل “بغداد اليوم” في السليمانية، ان متظاهرين مطالبين بحل الازمة الاقتصادية في الاقليم وانهاء الخلافات السياسية بين الاحزاب الحاكمة والمعارضة اقدموا على حرق مقري حركة التغيير والاتحاد الوطني الكردستاني بمنطقة بيرمكرون في السليمانية.
وذكر مصدر امني، في وقت سابق من اليوم الاثنين، ان متظاهرين احرقوا مقراً للحزب الديمقراطي الكردستاني شمال غربي السليمانية.
وشهدت محافظة السليمانية، صباح اليوم، اضراباً عاماً لموظفي مديرية المرور، فيما انطلقت الكوادر التدريسية بتظاهرة امام مديرية التربية، وقطعوا طريق اربيل – كركوك في ناحية طق طق، بسبب الازمة المالية التي تعصف بالاقليم، ما ادى الى عدم صرف رواتبهم منذ 50 يوم.
وأعلنت مديرية المرور في مدينة السليمانية، اليوم الاثنين، تعليق دوامها احتجاجاً على تأخير صرف رواتب الموظفين في إقليم كردستان، فيما بينت انه تم تاجيل تسيير معاملات المواطنين المراجعين للمديرية إلى اشعار اخر.
وقال المتحدث باسم مديرية المرور في السليمانية، كاروان حمه صديق إن “الموظفين أعلنوا عن تعليق الدوام في المديرية بدءاً من صبيحة اليوم”، مشيراً إلى أن “المديرية لم تفتح أبوابها أمام المواطنين المراجعين وقررت عدم تسيير معاملاتهم”.
وفيما يخص الكوادر التدريسية، قال مراسل (بغداد اليوم)، انهم “تظاهروا امام التربية، واعلنوا اضرابهم العام عن الدوام”، موضحاً انهم “قطعوا طريق اربيل – كركوك في ناحية طق طق، نتيجة عدم استلام رواتبهم منذ اكثر من 50 يوم”.

السابق
لماذا تعجز المملكة العربية السعودية عن مجابهة إيران؟
التالي
الاعلام الاسرائيلي : الاعلام السعودي تفوق علينا وخدمنا كثيرا بتعريف الصهيونية للعالم

اترك تعليقاً