العراق

مخطط أميركي لإعادة تمركز “داعش” في صحراء الأنبار

شف مصدر مطلع، السبت، عن مخطط أميركي يهدف إلى إعادة تمركز وتموضع تنظيم “ داعش” الإجرامي في صحراء الانبار والجزيرة بهدف إعادة هيكلة التنظيم الإجرامي لصفوفه، مشيرا إلى أن الضربات الأميركية الأخيرة على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا يهدف لتسهيل حركة “ داعش”.

وقال المصدر لـ/المعلومة/، إن “الطائرات الامريكية والإسرائيلية نفذت خلال الأيام الماضية غارات عديدة استهدفت القوات السورية والقوات الساندة لها واستهدفت بشكل خاص مراكز القيادة للمراقبة الحدودية ومركز الامن للقيادة السورية في تلك المناطق، والهدف من ذلك ارغام تلك القوات على الانسحاب من تلك المناطق لافراغ الشريط الحدودي من الجانب السوري.

وأضاف، أن “القيادة الامريكية العسكرية تحاول تكثيف حملاتها بالضد من الحشد الشعبي وذلك تمهيداً لضربات عسكرية ستستهدف الويته الماسكة للأرض عند الشريط الحدودي، وهذا ان تحقق لها فسيكون ثغرة امنية كبرى وفرصة كبيرة لنقل عناصر داعش للتمركز مرة اخرى في صحراء الأنبار والجزيرة وصولاً الى الثرثار، وسيكون الامريكان قد قدموا خدمة كبيرة للتنظيم ومنحوه فرصة إعادة تشكيل هيكليته وتصاعد نفوذه، مما سيدخل العراق في مأزق أمني جديد”.

ولفت المصدر إلى ان “التقارير الاستخبارية تفيد بأن القوات الامريكية وميليشيات قسد التابعة لها قامت بتهريب أكثر من 12 الف داعشي من داخل مخيم الهول غالبيتهم من قيادات التنظيم من العرب والأجانب”.

السابق
البنتاغون تعلن تخفيض القوات الأمريكية في العراق
التالي
طقس العراق

اترك تعليقاً