العراق

مخطط لاستهداف قاعدة فكتوريا الامريكية ببغداد بصواريخ متطورة

كشف مصدر أمني، يوم الخميس، عن ورود معلومات بنية جماعات مسلحة شن ضربات صاروخية على القاعدة العسكرية الامريكية في مطار بغداد الدولي.

وقال المصدر لوكالة شفق نيوز، إن تلك المعلومات الواردة “دقيقة”، حيث تخطط مجاميع خارجة عن القانون استهداف القاعدة العسكرية الامريكية في مطار بغداد الدولي خلال الأيام القليلة القادمة بواسطة صواريخ متطورة وسيكون تنفيذ العملية قبل يوم ٣/١/٢٠٢١

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن وزير الداخلية العراقية عثمان الغانمي، إفشال عدة مخططات لاستهداف المنطقة الخضراء، المحصنة ببغداد، والتي تضم مقار البعثات الدبلوماسية الأجنبية ومواقع حكومية.

وتعرضت المنطقة الخضراء، وتحديداً محيط السفارة الأمريكية، لاستهدافات متكررة، كان اعنفها يوم الأحد الماضي.

وأتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الأربعاء، إيران بالوقوف خلف ذلك القصف، ووجه تحذيراً شديداً لها في حال مقتل أمريكي، وسط الحديث عن هجمات مرتقبة لإيران أو أتباعها في العراق إنتقاماً لمقتل الجنرال قاسم سليماني، بقصف صاروخي امريكي بداية العام الحالي قرب مطار بغداد.

وبهذا الخصوص، أكد وزير الداخلية العراقية عثمان الغانمي لتلفزيون العربية، “نعمل مع البعثات الدبلوماسية لحمايتها في بغداد، كذلك نعمل على خطة أمنية عسكرية لمنع استهداف المنطقة الخضراء”.

كما أعلن اعتقال أحد مطلقي الصواريخ تجاه السفارة الأميركية”.

وكشفت مصادر عن دراسة إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إغلاق السفارة الأمريكية في العاصمة العراقية بغداد، وذلك بسبب الهجمات التي تعرضت لها الفترة الماضية.

ورجح موقع أكسيوس الأمريكي، إمكانية نقل السفير الأمريكي في العراق ماثيو تولر، إلى عاصمة إقليم كوردستان أربيل، أو إلى قاعدة الأسد الجوية في غرب العراق، في حالة مغادرة بغداد.

ويأتي هذا الخيار، ضمن خيارات تضعها الإدارة الأمريكية للرد على الهجمات الصاروخية المتكررة من إيران على السفارة الأمريكية في العراق.

السابق
الدولار يعود للإرتفاع في الأسواق المحلية
التالي
الحكومة تدافع عن شركات مغتصبة لأموال الشعب

اترك تعليقاً