العراق

مسعود بارزاني: شيعة وسنة البرلمان وجهوا طعنة لشعب كوردستان

دعا الزعيم الكوردي مسعود بارزاني، يوم الخميس، ممثلي الكورد في بغداد وبرلمان كوردستان وحكومته لاتخاذ موقف مشترك ضد قانون الاقتراض الذي مرر بمعزل عن تصويت الكورد في خطوة عدتها بارزاني “طعنة لشعب كوردستان”.

وصوت البرلمان العراقي، فجر لخميس، على قانون الاقتراض الذي تنتظره الحكومة لتأمين رواتب الموظفين المتأخرة منذ عدة أسابيع حيث تمر البلاد بواحدة من أصعب الأزمات المالية، بفعل تراجع أسعار النفط.

وفي بادئ الأمر قاطعت الكتل الكوردية جلسة التصويت بعد خلاف حول مقترح تقدمت به كتل نيابية شيعية تضمن “تحدد حصة إقليم كوردستان من مجموع الإنفاق الفعلي- النفقات الجارية ونفقات المشاريع الاستثمارية- بعد استبعاد النفقات السيادية المحددة بقانون الموازنة العامة الإتحادية بشرط التزام إقليم كوردستان بتسديد اقيام النفط المصدر من الإقليم وبالكميات التي تحددها شركة سومو حصراً والإيرادات غير النفطية الإتحادية، وفي حالة عدم التزام الإقليم لا يجوز تسديد نفقاته ويتحمل المخالف لهذا النص المخالفة القانونية.

وعقب جولات من النقاشات انعقدت الجلسة بمشاركة أغلب النواب بمن فيهم الكورد، بعد الاتفاق على تأجيل التصويت على تلك النقطة الخلافية، لكن بمجرد ضمان نصاب الجلسة، مضى البرلمان بالتصويت على المادة مما تسبب بوقوع مشادة كلامية بين نواب كورد وآخرين من كتل شيعية تسبب بإنسحابهم من الجلسة.

وبهذا الخصوص، ذكر بيان لزعيم الحزب الديمقراطي مسعود بارزاني ، “للاسف مرة اخرى قامت الأطراف السياسية بشيعتها وسنتها في مجلس النواب العراقي بطعن الشعب الكوردي في ظهره واستخدموا الموازنة وقوت الشعب الكوردستاني كورقة للضغط على اقليم كوردستان”.

واضاف بارزاني على الرغم من أنه في العديد من المرات السابقة تم توقيع الاتفاقيات بين حكومة اقليم كوردستان والحكومة الفدرالية، الا ان انه لم يتم تنفيذها، مبيناً “أننا نرى القانون الذي أصدره مجلس النواب من دون الاخذ بنظر الاعتبار أسس الشراكة والاتفاقيات موضوعا سياسيا من أجل الضغط على الإقليم ومعاقبة شعب كوردستان وهو أمر معاكس لاسس الشراكة والتوافق والتوازن بين المكونات العراقية ونوع من التضييق والمحاربة”.

وتابع انه تبين انهم (الاطراف البرلمانية) قرروا مسبقا معاداة الاقليم، مشيرا الى انهم يتعاملون دائما بهذا المنطق مع الدستور والاتفاقيات والحقوق والمطالب الخاصة بالشعب الكوردي.

وقال بارزاني انه يقدر وحدة صوت ممثلي الشعب الكوردستاني في بغداد في وقوفهم موقفا مشتركا ضد ذلك القانون الذي أصدره مجلس النواب العراقي، وموقفهم هذا جدير بالشكر والتحية، مطالبا رئاسة اقليم كوردستان والبرلمان والحكومة ان يعقدوا اجتماعا مع الأطراف السياسية في الإقليم حول هذا الموضوع والتوصل لقرار مشترك.

وطالب بارزاني الجهات الكوردية التي اشار اليها ان يصدروا قرارا يكون بمستوى المسؤولية لمعالجة المشكلات وفي الوقت نفسه يحافظ على كرامة الشعب الكوردي ووضع حد لمثل تلك التصرفات التي تهدف لمعاقبة شعب كوردستان.

السابق
تقرير اولي عن اعراض لقاح فايزر الواعد
التالي
قانون تمويل العجز يشعل الخلافات الكردية في كردستان

اترك تعليقاً